alaraby-search
السبت 15/03/2014 م (آخر تحديث) الساعة 14:16 بتوقيت القدس 12:16 (غرينتش)
الطقس
errors

مثلث برمودا: حقائق وأساطير

لغز اختفاء السفن والطائرات في مثلث برمودا
مثلث برمودا: حقائق وأساطير
عبر الخمسة قرون الماضية، اختفت أكثر من 1000 باخرة وطائرة في منطقة مثلث برمودا، المعروف بـ "مثلث الشيطان". فقط تختفي الطائرات والسفن من دون العثور حتى على حطامهم. وجاء فقدان أثر الطائرة الماليزية ليعيد هذه الأحداث إلى الأذهان. وليعيد نبش كل ما قيل وكتب من نظريات عن هذه الاختفاءات الغامضة.
بعض المعلومات الخاطئة المتداولة هي في الحقيقة من وحي خيال بعض الكتاب لتشويق قرائهم، ولكن يبقى لغز هذه المنطقة حقيقة غير مفهومة. في دراسة أجراها الصندوق العالمي للطبيعة في 2003، تم تحديد أكثر المناطق خطورة للنقل البحري، ولم يكون المثلث من ضمنها.
يقع مثلث برمودا قبالة الساحل الجنوب شرقي للولايات المتحدة الأمريكية في المحيط الأطلسي، وأطراف المثلث تشير إلى ميامي (فلوريدا)، وسان خوان (بورتو ريكو)، وبيرمودا (جزيرة في شمال المحيط الأطلسي)، ولكن هذه النقاط غير ثابتة وأحيانا يتم تغييرها من كاتب لآخر. إذ تتراوح مساحة المثلث من مليون وثلاثمئة ألف كيلومتر إلى مليون ونصف المليون كيلومتر. وبالتالي، يختلف تحديد ما إذا كانت حادثة ما قد تمت في المثلث وفقاً إلى النظريات المختلفة عن مساحة المثلث.
بدأت أصابع الاتهام تشير إلى المنطقة منذ 1950، وفي حين يعتقد الكثير أن السبب في هذه الحوادث هي قوى خارجية مثل الكائنات الفضائية أو جزيرة أطلس، الجزيرة الأسطورية المفقودة، يرجح الخبراء أن السبب قد يكون تأثير مغناطيسي شاذ، أو أعمال قرصنة، أو غرق متعمد، أو أعاصير، أو موجات ضخمة أو حتى سوء أحوال جوية. وهناك أيضاً نظرية تشير إلى غاز الميثان الذي قد يتواجد تحت سطح البحر، وعندما يندفع الغاز من الممكن أن يتسبب في انخفاض كثافة المياه ما يؤدي إبى غرق السفن، وقد يؤدي ذلك أيضاً إلى اشتعال النيران في الطائرات المحلقة أعلى هذه المنطقة في حينها واختفائها دون أثر.
وأوضحت بعض التقارير أن "الحوادث" التي حدثت بالفعل في هذه المنطقة لا تُعد أكثر من أي منطقة أخرى في المحيط، وقامت تقارير أخرى باتهام المبلغين عن هذه الحوادث بالمبالغة.
  • مشاركة
  • 0

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

alaraby
جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية