alaraby-search
الطقس
errors
ممدوح عزام ورحت أرقب جمعهنّه
ممدوح عزام

ورحت أرقب جمعهنّه

شهدت مصر مظاهرات لنساء في بداية القرن العشرين، كتب عنهن حافظ إبراهيم يقول: "خرج الغواني يحتججن ورحت أرقب جمعهنه/ يمشين في كنف الوقار وقد أبنَّ شعورهنّه". ومن الصعب المرور بهذه الأبيات دون أن نلاحظ إشارة الشاعر الأخيرة إلى السفور...

باسم النبريص غسَق
باسم النبريص

غسَق

لا يعني السابق، أن تُهمل قدرتك التعاطفية مع سياقك الاجتماعي والسياسي، أي أن تدير ظهرك لوجع الناس، بل يعني العكس تماماً على نحو حصري. فالقصيدة هي الأمينة على أوجاع الكائنات الحيّة، كونها صوتهم العميق، ينبثق من وراء غَسَق.

فوّاز حداد استسهال النقد
فوّاز حداد

استسهال النقد

ليس في أخذ الصحافيين محلّ النقاد كارثة، وإن وضَع الأدب في مأزق، كانت حصيلته على مدار السنوات الماضية، افتقاد الثقة في الصفحات الثقافية، بزعم فقدان التخصّص. فالصحافة تتعدّى على الأدب، ويعزى ذلك إلى غياب النقاد. هذا الوضع ما زال سائداً.

  • باسم النبريص

    القصّة

    لقد كان يملك سرديّة شخصيّة، فأضاعها. لا بسبب الفقدان وحده، بل كذلك بسبب من سقط انشغالات، وسقط أوهام تتعلّق بالمستقَبل الأدبي. وهكذا، بوفاة الأم لم تَنكَتِبُ قصّة النكبة في العائلة. لم تنكتب القصّة! على الرغم من بقايا أملٍ ينوس...

  • ممدوح عزام

    أنصار الفيل

    "من ليس معنا فهو ضدنا" شعار يتوجّه إلى الرماديين مباشرة، ويمكن أن يضمر الرغبة في زوالهم من الوجود، أو انحيازهم إلى جانب صاحب المقولة. ولكن الرماديين أنفسهم ليسوا أبرياء تماماً في الورطة، ويمكنهم أن يتوسّلوا الرحمة لأنفسهم...

  • فوّاز حداد

    الأوهام دفعاً للملل

    في مطالعتنا لصفحات الجريمة والمنوعات وأخبار قادة العالم ومعهم نجوم المال والأعمال والسينما، لربما اعتقدنا أن العالم يختلق حياة أخرى من الأكاذيب، خاصة أن الحقائق مزعجة، بينما الأوهام تدفع عنّا الملل، فللجرائم طابع لا يخلو من الإثارة، لأن مادّتها البشاعة.

  • باسم النبريص

    قبل الزفرة الأخيرة

    عمر البشرية العاقلة 200 ألف سنة. طيب، انظروا إلى ما وصلنا إليه، وقرّروا: هل نحن جديرون ـكسلالة ناطقةـ بالثقة؟ حسناً إذاً.. مع ذلك لا يمكننا الرجوع للوراء والمشي على أربع، وسيكون حسناً ألا نتعلّق كثيراً بالأوهام، مِن الآن فصاعداً.

  • دارا عبد الله

    نقاء فني!

    هل يقوم موسيقي ألماني مُعادٍ للنازيَّة بإحياء حفلة موسيقيَّة مع موسيقى ألماني نازي؟ فلماذا يقع بعض الفنانين والمثقفين السوريين، وهم قلّة قليلة فعلاً، بإحياء فعاليات ثقافيّة مع فنانين إسرائيليين وصهاينة؟ المسألة، باعتقادي، بحاجة إلى نقاش جدّي

  • بطرس المعري

    كليات الفنون والتشخيص

    يهرب كثير من خريجي الفنون من التشخيص درءاً للمشاكل، ويتوجه آخرون في إنتاجهم إلى التيارات التجريدية أو الزخرفية أو إلى التيار الذي يدعى تقليدياً التيار الحروفي، ويتندّر البعض بأن طلاباً يجدون في العمارة الداخلية القسم "الحلال" في كليات الفنون الجميلة.

  • باسم النبريص

    هذا الاستنتاج الحزين

    حدث ذلك ذات عصريّة من آب، حيث تعوّد الفتى الجلوس مع الأم على عتبة الدار، للاسترواح. مرّ "الواوي" (وكان أشهر بائع ذُرة مشويّة في مخيم خانيونس: شيخ ناحل لا يفتأ يتجوّل يومياً طاوياً المسافات، كيما يُنفّق فرْشَه)...

  • ممدوح عزام

    ضبط الحشود

    بناء المدن يتم وفق مصالح السلطة الحاكمة لا وفق المعتقدات، عبر الشوارع الفسيحة تهدف لمراقبة الحشود والسيطرة عليها، ومن خلال الساحات الواسعة تريد أن ترى حركاتهم وتراقبها. لهذا فالأحياء القديمة في دمشق والقاهرة وبغداد وطهران شديدة الخطورة بسبب أزقتها الضيقة.

  • محمود منير

    الثقافة: تخبّط الدولة العميقة بعد 25 يناير

    استطاعت السلطة إبقاء وزارة الثقافة بعهدة فاروق حسني الذي ارتكب أخطاء فادحة زمناً طويلاً، وتفشل اليوم رغم أن تلامذته يديرونها، ذلك لأن أستاذهم لم يكن مضطّراً للدفاع عن شرعية الحكم، وتلميع صورة الزعيم الأوحد الذي لا يقبل منافسين له.

  • معاد بادري

    كانت ثورة

    يبدو هذا المقتطف ربّما مُجمِلاً لحال "الجبهة" الثورية المصرية، وثورةُ مصرَ تُحيي ذكراها السابعة اليوم: "... ما يُبعد النضال عن المقاومة، هو بالضبط ما يميّز المنظومة العقائدية عن الشبكة. [فالمقاومة] لا تنخرط في مواقف ومذاهب وتيارات، وإنما تشكّل شبكات"...

  • شوقي بن حسن

    مرآة مغربية

    المفارقة أن ما لم أجده كقارئ في أعمال المؤرخين التونسيين حول التاريخ التونسي، وجدته في كتاب "مجمل تاريخ المغرب" لعبد الله العروي، حيث يقدّم عناصر إجابات تتيح فهم ما حدث في تونس وما على القارئ سوى إكمال الفراغات وتطويع الأفكار.

  • فوّاز حداد

    العار

    أُطلق على اجتماع اتحاد الكتّاب العرب: اجتماع العار. ما يسمح بإعادة النظر باتحادات الكتّاب، وليس بالإهانة، وإن كان الحدث ليس غريباً، ولا مفاجئاً. ما دام لا يُتوقع من اتحادات كهذه موقف مختلف. لماذا الخروج عن طوع أنظمة، هي صنيعتها؟

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

alaraby
جميع حقوق النشر محفوظة 2018 | اتفاقية استخدام الموقع