alaraby-search
الطقس
errors
فوّاز حداد المتعة في الرواية
فوّاز حداد

المتعة في الرواية

ليس من العسير مصادفة من لا تروقهم روايات دوستويفسكي وبلزاك وتولستوي. مؤخّراً، أعلن قارئ أن روايات حرب النجوم والديناصورات أفضل منها، هذا ولن نتطرّق إلى رواية "عوليس" لجيمس جويس، التي كثيراً ما صرّح أساتذة أدب عن عدم إعجابهم بها.

باسم النبريص قراءة الشاشة
باسم النبريص

قراءة الشاشة

نحيا في زمن الشاشة المستحوِذة. وحتى الآن لم نتبيّن بالضبط ماذا خسرنا من هذا الاستحواذ الآلي. عن نفسي، أعرف هذا فقط: الشاشة تُشتتني. ولا يلم شتاتي إلا الابتعاد عنها، لمدة شهر. أما أخطر مضاعفات هذا التشتيت فهو ضمور العقل النقدي.

ممدوح عزام المطارَد
ممدوح عزام

المطارَد

الملاحظ أن الموضوع استهوى كتّاب القصة أكثر من كتّاب الرواية. ولعل السبب أن القصة تستطيع أن تضع القارئ في الأجواء الكابوسية التي تنجم عن المطاردة الحقيقية، أو عن الإحساس بالمطاردة الذي قد يعيشه الفرد بسبب انتشار حالة الخوف العام.

  • ممدوح عزام

    حكمة الجدجد

    في الرواية، تظهر وجهة النظر أكثر وضوحاً وصراحة مما هي في الواقع، فقوة الرواية تكمن في قدرتها على تقديم وجهات نظر الشخصيات دون التعدّي على أي منها من قِبل الكاتب، ولدينا الكثير من الروايات تتمتع شخصياتها باستقلال فكري ونفسي.

  • باسم النبريص

    إطعام الطيور

    صديق قليل النصيب من الفرح، ولا يحب العقل، لا بد أن ينام في نهاية المطاف. ثم إنني مثله، حتى لو لم أكن مرة فالحاً في الرياضيات. فقط يكمن الفرق، في أنه مُستجَدّ على قهوتنا، بينما أنا مدمن.

  • فوّاز حداد

    الدعاية هي الدعاية

    يعتبر مشهد "درج الأوديسا" من كلاسيكيات المشاهد السينمائية، وهو المقطع الرابع من فيلم "المدرّعة بوتومكين" للمخرج الروسي سيرغي ايزنشتاين. ظلّ الفيلم ممنوعاً حتى 1954، في زمن بات عرض الأفلام الصامتة فيه من تاريخ السينما.

  • مزوار الإدريسي

    النص ومؤلّفاه

    لحسن حظ النصوص أنها، دون باقي الكائنات الثقافية، تخترق الزمان والمكان والثقافات، لتجد ملاذاً لها في غير تربتها الأصلية، حيث يُمكن أن تُصادف عناية أكبر ورعاية أوفى، فتغدو حياتُها متعدِّدةً، أي حيواتٍ كثيرةً؛ تُحقّق بها الخلودَ لذاتها، وقَبل ذلك لمؤلِّفِها.

  • ممدوح عزام

    تشكيل العالم أم تفتيته؟

    أعادت "موسم الهجرة إلى الشمال" تشكيل الوعي العربي بما يخص العلاقة مع الغرب وفق المواقف التي اتخذها مصطفى سعيد حين كان يعيش هناك في انكلترا، بل إنها حرّضت النقد العربي لإعادة كتابة الإنشاء العربي منذ لحظة اتصال الشرق بالغرب.

  • نجم الدين خلف الله

    إرهابي نيوزيلندا.. حين ابتلع "الخُبراء" ألسنتهم

    تمثلت خيانة الحقيقة هذه المرة في التلاعب بتسمية الإرهاب القاتل والرقص على رقعة التسميات والأوصاف. لم توضع المقتلة في مكانها الحقيقي: الإرهاب. تطايرت القِطع وتراقصت بين خانات بعيدة، كأنما لتلهي المتابع وتشتّت منه الانتباه، ريثما يحرقه الأوارُ المتطاير.

  • باسم النبريص

    الهجرة يا رفيق

    الهجرة. الهجرة يا أخ. الهجرة، شرعية تكن أو لا. فالحاضر سقط من بين أيدينا، والمستقبل. الهجرة. الهجرة يا رفيق. شرعية تكن أو لا شرعية. فالحاضر سقط من بين أيدينا. المهم أن نهرب. المهم أن نترك بلادنا وراءنا، كالطريحة، ونولّي الأدبار.

  • فوّاز حداد

    المتاجرة بالإرهاب

    لا تنطلق كفاءة النظام السوري، على اعتماد الإبادة والقتل العشوائي والإعدامات والتعذيب حتى الموت في التخلّص من مناهضيه فقط، بل وفي احتفاظه بالإرهابيين في معتقلاته. كانوا مخزونه الاستراتيجي في وأد أي احتجاج، قد يخرج عن السيطرة.

  • باسم النبريص

    زيتون مايوركا

    لا أستطيع أن أحس بأي شيء آخر إلا ويفسد، سوى تلك اللحظات. لحظاتهم التي أوصلتني لهذه اللحظات. دراما تحتاج إلى عمل مكثف كي تُسترجع، ليفهم المرء أن ما وراءه وما أمامه وما بينهما، هو محض خسران في خسران.

  • ممدوح عزام

    عن البطل والأمل

    على الرغم من وضوح الفارق النوعي بين الشخصيتَين الأوروبية والعربية في الرواية، فإن نقاداً كثيرين استخدموا المعايير ذاتها في الكلام عن الشخصية في الرواية، أو أن هذا المصطلح استُخدم دون النظر للاختلافات التاريخية والمجتمعية بين ثقافتين وتجربتين في كتابة الرواية.

  • شوقي بن حسن

    أيّهما الجزائر؟

    كان لا بدّ من قطع استقالة الجزائريين من الشارع لتوفير إطار تولد فيه صورة جديدة للجزائر. أفلا ننتبه إلى أن صورة الفتاة التي ترقص في الشارع إنما هي نقيض الصورة "الرسمية" عن الجزائر منذ سنوات: الرئيس في مقعده المتحرّك.

  • نجم الدين خلف الله

    حين أنقذتْنا تاءُ التأنيث

    أعْجِبْ لهذه التاء المربوطة، والتي تُرسم ولا تنطق، كيف حلّت الإشكال وساهمت، على تواضعها وخُفوتِ همسها، في تكريس عمل المرأة وتجذيره في الواقع أكثر مما تفعله عشراتُ الخطابات النسوية، بل لعل عذوبتها أسهمت في تجذيرها وسَطَ الوَظائف والمعاملات.

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

alaraby
جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية