"جائزة فاطمة المرنيسي للكتاب": بين الجنسانية والعنف السياسي

07 نوفمبر 2020
الصورة
فاطمة المرنيسي تلقي كلمة تسلمها جائزة إيراسموس في هولندا، 2004
+ الخط -

أعلنت "جمعية دراسات الشرق الأوسط" في ولاية أريزونا، عن أسماء الحائزين على جائزة فاطمة المرنيسي للكتاب مؤخراً، إذ ذهبت الجائزة إلى الباحثة زهرة الأيوبي عن كتابها "الأخلاق الجنسانية: الأخلاق الإسلامية الكلاسيكية للذات والأسرة والمجتمع" (منشورات جامعة كولومبيا)، كما حصل عليها الباحث التركي صالح جان آتشيكوز عن كتابه "الأطراف القربانية: الذكورة والإعاقة والعنف السياسي في تركيا" (منشورات جامعة كاليفورنيا). 

زهرة الأيوبي، أستاذة الدراسات الإسلامية في جامعة دارتماوث، هي باحثة في شؤون المرأة والجندر في الأخلاق الإسلامية القديمة والحديثة، ومتخصصة في الفلسفة النسوية للإسلام ولها منشورات حول المفاهيم الجنسانية للأخلاق والعدالة والسلطة الدينية، والفكر النسوي المسلم وتجارب النساء المسلمات الأميركيات.

في كتابها تعيد الأيوبي التفكير في تقليد الأخلاق الفلسفية الإسلامية من منظور نقدي نسوي، وتدعو إلى تحول فلسفي في دراسة النوع الاجتماعي في الإسلام بناءً على مصادر المساواة بين الجنسين التي يتم تحريرها، بحسب الكاتبة، من خلال المشاركة النسوية في التقاليد الأخلاقية الإسلامية.

الصورة
الأيوبي

 

من خلال تطوير منظور لفلسفة نسوية للإسلام، تقوم الأيوبي بتحليل تكوينات الذكورة والأنوثة والعلاقات بين الجنسين في الأعمال الكلاسيكية للأخلاق الفلسفية. في القراءات الدقيقة للنصوص التأسيسية لأبو حامد محمد الغزالي، وناصر الدين الطوسي، وجلال الدين الدواني. 

أما كتاب الباحث التركي صالح جان آتشيكوز "الأطراف القربانية: الذكورة والإعاقة والعنف السياسي في تركيا"، فيروي من خلالها الحياة اليومية والنشاط السياسي للمحاربين القدامى المعاقين بين أكراد تركيا. 

الصورة
غلاف الكتاب

 

يفحص الكاتب من خلال الصور الإثنوغرافية الدقيقة كيف ترتبط تجارب قدامى المحاربين في الحرب والإعاقة ارتباطًا وثيقًا بالطبقة والجندر. من خلال جلب القارئ إلى المستشفيات العسكرية والاحتفالات والمظاهرات السياسية والمساحات اليومية للعناية والحميمية والنشاط للمحاربين القدامى، يتيح الكتاب تحليلًا حيًا للقوى المتعددة والمتناقضة أحيانًا التي تصمم أجساد المحاربين القدامى، والذاتيات السياسية، والمجتمعات. والعمي يعد قراءة أساسية للباحثين المهتمين بالأنثروبولوجيا والذكورة والإعاقة.

يذكر أن "جائزة فاطمة المرنيسي للكتاب" تأسست في عام 2017 لتكريم الأبحاث المتميزة في دراسات النوع والجنس والتجربة المعيشية للمرأة، ويشار إلى أن "جمعية دراسات الشرق الأوسط" تمنح جائزة أيضاً باسم ألبير حوراني للدراسات التاريخية. 

المساهمون