"جائزة سيف غباش - بانبيال" 2021: إلى سارة عناني

"جائزة سيف غباش - بانبيال" 2021: إلى سارة عناني

12 يناير 2022
غلاف النسخة الإنكليزية من رواية "شغف" (الفتاة ذات الشعر المضفّر) بترجمة سارة عناني
+ الخط -

أعلنت الهيئة القائمة على "جائزة سيف غباش - بانبيال" للأدب العربي المترجَم إلى اللغة الإنكليزية، اليوم الأربعاء، عن فوز المترجمة المصرية سارة عناني بنسخة 2021 من الجائزة، وذلك عن ترجمتها لرواية "شغف" لمواطنتها رشا عدلي، والتي حملت في النسخة الإنكليزية عنوان "الفتاة ذات الشعر المضفّر" (The Girl with Braided Hair - منشورات "هوبو فيكشن"، 2020).

وذكر "صندوق بانيبال للأدب العربي"، القائم على الجائزة، في بيان له، أن اختيار هذا العمل "جاء بالإجماع، نظراً إلى تميّزه وسلاسة قراءته في النسختين الأصلية والمترجمة". وأشادت لجنة تحكيم الجائزة برواية عدلي التي تمزج "بشكل رائع" بين الفن والتاريخ، وبين الراهن المصري ومصر القرن الثامن عشر، خلال فترة الاحتلال الفرنسي، وذلك من خلال قصّتين لامرأتين.

كما نوّهت اللجنة بنجاح ترجمة عناني وبدقّتها وقدرتها على تقديم النصّ الأصلي، في شقّيه السرديّين، في لغة إنكليزية تُسعد قارئها وتتميّز بجودة عالية.

الصورة
سارة عناني
سارة عناني

واختيرت "شغف" من بين خمسة أعمال كان "صندوق بانيبال" قد أعلن عن وصولها إلى القائمة القصيرة للجائزة في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، والأعمال الأربعة الأُخرى هي: "أصوات الضائعين" ("بريد الليل" في عنونها الأصلي) لهدى بركات بترجمة مارلين بوث، و"سرير بنت الملك" لشهلا العجيلي بترجمة سَواد حسين، و"الله 99" لحسن بلاسم بترجمة جوناثان رايت، و"الخائفون" لديمة ونوس بترجمة إليزابيث جاكيت.

أمّا لجنة التحكيم، فقد ضمّت هذا العام كلّا من المترجم والباحث روجر ألن (الحائز على الجائزة نفسها عام 2012 عن ترجمته رواية "هذا الأندلسي" لبنسالم حميش) إلى جانب الناشرة روزماري هدسن، مؤسّسة "منشورات هوب رود" في لندن، وروناك حسني، رئيسة قسم دراسات اللغة العربية والترجمة في "الجامعة الأميركية" بالشارقة، وكذلك مستشارة استراتيجيات القطاع الثقافي كارولين ماكورميك.

المساهمون