alaraby-search
الأربعاء 07/02/2018 م (آخر تحديث) الساعة 15:22 بتوقيت القدس 13:22 (غرينتش)
الطقس
errors
رانيا مصطفى
رانيا مصطفى
مدوّنة
باحثة مهتمة بالتاريخ والسياسة والأدب والعلوم الإنسانية.


تقول: كل فكرة فى مقال ماهى إلا رسالة فى زجاجة ملقاة فى بحر تتقاذفها أمواج الأيام حتى تصل إلى من يهمه الأمر
1 يوليو 2019 | حل جماعة الإخوان المسلمين، اقتراح لوذعي يتردد بين جنبات مواقع التواصل الاجتماعي، وبين سطور يقرؤها مشاهير إعلام دفن الشرعية؛ يخبو قليلا ثم يعود ليلمع متزامنا مع حالات الاعتقال، والاختفاء القسري، والإعدامات..
  • مشاركة
تدوينات سابقة
  • 19 يونيو 2019 | جدير بالذكر هنا موقف وزير إعلام مصر في حكومة مبارك، عندما سئل عن تأثير الفضائيات السلبي على الأخلاق، فرد بمنطق الشيطان: "وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُم مِّن سُلْطَانٍ إِلَّا أَن دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي، فَلَا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنفُسَكُم"، وقال: "الريموت في يدك"..
    • مشاركة
  • 26 مايو 2019 | في رأيي، إن هذه المكانة المميزة للمنقلب في قلب العدو قد استحقها عن جدارة بعد مجهوداته الدؤوبة لتوثيق عرى "الصداقة والأخوة"..
    • مشاركة
  • 22 أبريل 2019 | استكمالاً لمعركة النقاط، أفرزت نخبة 25/30 مدخلاً فكرياً جديداً تحت مسمى الاصطفاف، يستكمل مسلسل تشويه قيادات مؤيدي الشرعية وفي القلب منهم جماعة الإخوان، ويكرر ذات الاتهامات التي استخدمتها النخبة من قبل لإسقاط أول رئيس شرعي..
    • مشاركة
  • 7 أبريل 2019 | صار الكحيت رمزاً لكل من يهرب من فشله فيتقمص دور الفاهم الخبير. أخيراً في مصر، ظهر الكحيت السياسي الذي أضاع ثورته مع سبق الإصرار، يجلس على مقعده المجاني على مواقع التواصل الاجتماعي، واضعاً رجلاً فوق أخرى.
    • مشاركة
  • 29 مارس 2019 | ساءت سمعة كلمة الاصطفاف، تلك الكلمة التي يفترض أن تكون مفتاحاً صارت قفلاً صدئاً. في عام الانقلاب، عام حكم مرسي، بدلت النخبة المنقلبة المفاهيم بحيث صار استدعاء الجيش مرادفاً للثورة، والديمقراطية هي ألا تفوز.
    • مشاركة
  • 17 مارس 2019 | أمر اللوذعي بحل لإيقاف القتل ألا وهو بناء كتل خرسانية لغلق الشارع! ما هذا! أين العناصر المخربة؟! هل هذا حل للمأساة؟ ألا يعتبر القبض عليهم حلا، مثلا؟! ألم تكن ستة أيام كافية لذلك؟..
    • مشاركة
  • 7 مارس 2019 | البرادعي لا يسأم لعب دور حكيم الثورة، لعبه في يناير، وفي يونيو، وها هو يعيد الكرّة، ولا عجب ألّا يمل أنصاره تكرار مشاهده.. فالرجل أتقن الدور..
    • مشاركة
  • 15 يناير 2019 | يتخبط العامة الذين أيدوا الثورة ومازالوا، فأمواج الثوار المتلاطمة أنهكتهم، فما عادوا يعلمون من يصدقون ومن يكذبون؛ يتشبثون بحلم الثورة لأنهم لا يعرفون غيره، يبحثون لديهم عن الحلول وعن الحكمة، فلتفهم النخبة ذلك ولتكن على قدر المسؤولية..
    • مشاركة
رانيا مصطفى
رانيا مصطفى
مدوّنة
باحثة مهتمة بالتاريخ والسياسة والأدب والعلوم الإنسانية.


تقول: كل فكرة فى مقال ماهى إلا رسالة فى زجاجة ملقاة فى بحر تتقاذفها أمواج الأيام حتى تصل إلى من يهمه الأمر
جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية