alaraby-search
الأحد 17/12/2017 م (آخر تحديث) الساعة 13:54 بتوقيت القدس 11:54 (غرينتش)
الطقس
errors
سفيان البراق
سفيان البراق
مدوّن
مدون مغربي...
طالب جامعي في السنة الثانية شعبة الفلسفة. السن 19 سنة وأنحدر من منطقة هوارة نواحي مدينة أكادير.
4 يناير 2019 | في صيفِ سنة 2006، اشتريتُ رفّاً متوسط الحجم، لأرتِّبَ فيه كتبي ومجلاتي التي كانت مُبعثرة في جلِّ أرجاءِ الغرفة، فإذا احتجتُ مرجعاً معيناً، أبحث عنه كثيراً
  • مشاركة
تدوينات سابقة
  • 18 أبريل 2018 | في هذه الحياة، لم أكن أستحق العيش فيها؛ كم من مرة لعنت فيها الحياة، والسبب وراء مجيئي لهذا العالم المتسخ. توجهت باللوم القاسي لنفسي، لم أعش حياتي كما عاشها الآخرون، كانت طفولتي متقلبة الأحوال، حتى فترة شبابي كانت قاسية..
    • مشاركة
  • 28 مارس 2018 | كان هذا الألم يفزع له من في القبور، الإنسان غير قادر على تحمل أي ألم كيفما كان نوعه. لازمه الألم لعدة أيام، قاوم إسماعيل كثيرا، ولكن المقاومة لا تجدي نفعا لأن الألم ينهش رأسه وجسده دون رحمة..
    • مشاركة
  • 19 مارس 2018 | الافتراضي طاقة إيجابية، إذ استطاع على مدار عقدين من الزمن أن يحول الصداقة أو الحب من الافتراضي إلى واقع. وعندما تتجسد المشاعر على أرض الواقع، تتحرر من قيود الافتراضي المجحفة.
    • مشاركة
  • 16 فبراير 2018 | في مكانٍ ما في هذا العالم، كانت هناك فتاةٌ عشرينية، جميلة بمعايير تلك الحقبة، ولكن الفقرَ أخذ بهاءَها وأذبل شفتيها.
    • مشاركة
  • 13 يناير 2018 | الحياةُ طيفٌ يتمرسُ وراء التمنِّي، فالتمني يكون دائماً في ارتباط بالمستقبل، الأماني هي التي تمنحنا جرعة كبير للمُضي قدُماً في الحياة مهما كلَّفنا الثمن.
    • مشاركة
  • 6 يناير 2018 | نادرة وشحيحة هي المواقف التي نرى فيها بأمّ أعيننا موت الحبيب أو الرفيق. ماتت أمام عينيه الذابلتين، فكانت مترنِّمةً فوق سرير متهالك، وهو واقفٌ ينتظر خبراً يفرحهُ، فماتت وتركته وحيداً.
    • مشاركة
  • 23 ديسمبر 2017 | أنا هنا أسيرُ بخطواتٍ عرجاء وهي هناك تغسلُ أقدام النَّازحين، وتستقبلُ حيامين العابرين الذين لم ينتهِ عبورهم بعد
    • مشاركة
  • 19 ديسمبر 2017 | شاءت الأقدار ومسه مرض خبيث، فدخل على إثره المستشفى، كان يرقد لوحده في غرفة تتخللها خيوط العناكب، صراخ المرضى يداعب أذنيه، رائحة نتنة تفوح في الأفق، الذباب يتجول حوله، والوحدة بالمودة تواسيه. المرض ينهش جسده دون رحمة.
    • مشاركة
سفيان البراق
سفيان البراق
مدوّن
مدون مغربي...
طالب جامعي في السنة الثانية شعبة الفلسفة. السن 19 سنة وأنحدر من منطقة هوارة نواحي مدينة أكادير.
جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية