alaraby-search
الإثنين 06/11/2017 م (آخر تحديث) الساعة 12:26 بتوقيت القدس 10:26 (غرينتش)
الطقس
errors
دارا عبدالله
دارا عبدالله
مدوّن
كاتب وصحافي سوري، يقيم في العاصمة الألمانية برلين. يدرس في الدراسات الثقافية والفلسفة في جامعة هومبولدت في برلين. له كتابان منشوران: "الوحدة تدلل ضحاياها" و"إكثار القليل". من أسرة "العربي الجديد"، ومحرّر قسم المدوّنات في الموقع.
يقول:
أكثر الناس إحساساً بالعدالة، يعيشون في أقل الأمكنة عدالة

5 أبريل 2019 | يوماً بعد يوم، تتكشَّف صحّة الموقف الرافض للمحاولة الانقلابية العسكريَّة التي جرت في تركيا عام 2016، والتي كادت تطيح بنظام حزب العدالة والتنمية.
  • مشاركة
تدوينات سابقة
  • 23 أبريل 2017 | عمليّة إرهابيّة واحدة، ستقلبُ كل المعادلة السياسية في فرنسا، وستؤثر على خيارات الناخبين، وربما توصل اليمين العنصري للحكم.
    • مشاركة
  • 6 أبريل 2017 | كل الاحتقار لمن يترحم على ضحايا الكيماوي، دون تحديد الجهة الفاعلة بوضوح. هكذا ترحم، مشاركة في المجزرة.
    • مشاركة
  • 16 مارس 2017 | قبل حوالي شهر، كُنّا، أنا وصديقي محمد العطار، نمشي في منطقة كرويزبرغ في برلين، عند منتصف الليل. فأوقفنا شابٌ عشريني سمعنا نتكلَّم العربيَّة، وسألنا إن كنا عربًا.
    • مشاركة
  • 13 مارس 2017 | تسخيف العلاقة بين الفرد الغربي الحديث عموماً، والفرد الألماني خصوصاً، والحيوانات. والسخرية من المشاعر المُتكوِّنة بين كلب وصاحبه، أو قطَّة وصاحبتها مثلاً، وتصغيرها وتحقيرها.
    • مشاركة
  • 4 مارس 2017 | هنالك لحظات مُصوَّرة في المأساة السوريَّة، منذ خمس سنوات وحتّى الآن، هي لحظات فوق الاختلاف السياسي أو الفكري أو الأيديولوجي أو العسكري.
    • مشاركة
  • 16 فبراير 2017 | لا يعرف اليسار البوتيني، بأنَّ الحركة ضمن المؤسسة السياسيّة الديمقراطيَّة الأميركية، نشيطة بشكل لا يمكن قياسه بنظام مافيوزي مثل النظام الروسي.
    • مشاركة
  • 9 فبراير 2017 | في صباح اليوم الثالث عشر، في فرع الخطيب التابع لأمن الدولة في منطقة القصّاع بدمشق، ناداني حارس المهجع، المُسمَّى بـ "المهجع الخارجي". كان لديّ ثلاثة أسماء في السجن: "كردي" و"قامشلو" و"دكتور".
    • مشاركة
  • 2 فبراير 2017 | موضوع ثنائيَّة الداخل والخارج في النقاش السوري، كتقييم أخلاقي وأسبقيَّة سياسيَّة، يجب أن يُغلَق صراحةً.
    • مشاركة
دارا عبدالله
دارا عبدالله
مدوّن
كاتب وصحافي سوري، يقيم في العاصمة الألمانية برلين. يدرس في الدراسات الثقافية والفلسفة في جامعة هومبولدت في برلين. له كتابان منشوران: "الوحدة تدلل ضحاياها" و"إكثار القليل". من أسرة "العربي الجديد"، ومحرّر قسم المدوّنات في الموقع.
يقول:
أكثر الناس إحساساً بالعدالة، يعيشون في أقل الأمكنة عدالة

جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية