alaraby-search
الإثنين 05/03/2018 م (آخر تحديث) الساعة 15:40 بتوقيت القدس 13:40 (غرينتش)
الطقس
errors
خطيب بدلة
خطيب بدلة
مدوّن
المشرف على مدوّنة "إمتاع ومؤانسة"، التي تُعنى بالأدب الساخر والصحافة الساخرة.

يعرّف بنفسه كالتالي:
كاتب عادي، يسعى، منذ 35 سنة، أن يكتسب شيئاً من الأهمية. أصدر، لأجل ذلك، عشرين كتاباً، وألف عدداً كبيراً من التمثيليات التلفزيونية والإذاعية، وكتب المئات من المقالات الصحفية، دون جدوى.

18 يناير 2020 | حالتْ ظروفُ بعض الأصدقاء الذين يحضرون جلسات "الإمتاع والمؤانسة" في مدينة إسطنبول دون عقد الجلسة سبعة أيام متتاليات.
  • مشاركة
تدوينات سابقة
  • 29 ديسمبر 2019 | الحكاية التي رواها الأستاذ كمال عن الرجل الحلبي "أبو أيمن" الذي يعمل في صَبِّ البيتون كانت أكثر من رائعة.
    • مشاركة
  • 26 ديسمبر 2019 | بعد العَشَاء، تابعَ الأستاذ كمال سرد حكاية الإنسان الحلبي الطيب "أبو أيمن" الذي يكره السياسة ويبتعد عنها قدر المستطاع، ومع ذلك جرجروه إلى أحد فروع الأمن، واعتقلوه لمدة عشرين يوماً.
    • مشاركة
  • 25 ديسمبر 2019 | في مستهل جلسة "الإمتاع والمؤانسة" التي انعقدت في منزل العم أبو محمد، حكى لنا الأستاذ كمال حكاية لا تقل روعة وغرابة عن حكاية الأستاذ نزار (الذي دفع رشوة محرزة حتى ضموا اسمه إلى قائمة الجبهة الوطنية التقدمية.
    • مشاركة
  • 20 ديسمبر 2019 | بحسب رواية صديقِنا "أبو الجود"، فإن انتخابات مجلس الشعب صارت بعد يومين من صدور قائمة الجبهة الوطنية التقدمية التي ورد فيها اسمُ ابن قريته "الأستاذ نزار"
    • مشاركة
  • 18 ديسمبر 2019 | القصة التي مَهَّدَ لها "أبو الجود" في مطلع جلسة "الإمتاع والمؤانسة" أثارتْ فضولَنا إلى حد أن الأستاذ كمال حينما مُدَّتْ سفرة الطعام لم يأكل سوى بضع لقيمات، وحمل كأس الشاي وغادر السفرة..
    • مشاركة
  • 16 ديسمبر 2019 | تمكن "أبو الجود" من رسم الدهشة على وجوه الحاضرين في جلسة "الإمتاع والمؤانسة" المنعقدة بمدينة إسطنبول خلال تقديمه شخصية الرفيق فواز أمين شعبة الحزب على أنه شخص شريف، ومناضل بعثي حقيقي..
    • مشاركة
  • 15 ديسمبر 2019 | استولى صديقُنا "أبو الجود" على انتباه الساهرين في جلسة "الإمتاع والمؤانسة" من خلال حكايته العجيبة عن الرفيق نزار رئيس بلدية القرية الذي لجأ إليه طالباً مساعدته في الوصول إلى عضوية مجلس الشعب.
    • مشاركة
  • 12 ديسمبر 2019 | نعم سيدي. هاي القصصْ ما بتصيرْ غيرْ عندنا في سورية. بالنسبة للناس غير السوريين إذا سمعوا هيك حكاياتْ من حَقّهُمْ يقولوا: كدبْ.. هالشي مو ممكنْ يحصلْ في أي مكانْ منْ العالمْ.
    • مشاركة
خطيب بدلة
خطيب بدلة
مدوّن
المشرف على مدوّنة "إمتاع ومؤانسة"، التي تُعنى بالأدب الساخر والصحافة الساخرة.

يعرّف بنفسه كالتالي:
كاتب عادي، يسعى، منذ 35 سنة، أن يكتسب شيئاً من الأهمية. أصدر، لأجل ذلك، عشرين كتاباً، وألف عدداً كبيراً من التمثيليات التلفزيونية والإذاعية، وكتب المئات من المقالات الصحفية، دون جدوى.

جميع حقوق النشر محفوظة 2020 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية