alaraby-search
الإثنين 05/03/2018 م (آخر تحديث) الساعة 15:40 بتوقيت القدس 13:40 (غرينتش)
الطقس
errors
خطيب بدلة
خطيب بدلة
مدوّن
المشرف على مدوّنة "إمتاع ومؤانسة"، التي تُعنى بالأدب الساخر والصحافة الساخرة.

يعرّف بنفسه كالتالي:
كاتب عادي، يسعى، منذ 35 سنة، أن يكتسب شيئاً من الأهمية. أصدر، لأجل ذلك، عشرين كتاباً، وألف عدداً كبيراً من التمثيليات التلفزيونية والإذاعية، وكتب المئات من المقالات الصحفية، دون جدوى.

18 يناير 2019 | في جلسة الإمتاع والمؤانسة التي عقدت في مدينة "الريحانية" عاد بنا الحديث، بناء على طلب العم أبو محمد، إلى الشاعر المخبر فلان الفلاني الذي أصبح عضواً في اتحاد الكتاب العرب رغماً عن الذي يريد والذي لا يريد
  • مشاركة
تدوينات سابقة
  • 10 أغسطس 2018 | ومن ألوان القول وفنونه: الفَذْلَكة.. وتتجلى على هيئة سلوك مَرَضي، إذ يحاول المريض المُتَفَذْلِك أن يثبت للآخرين أنه فهيم، ومثقف، وديناميكي، فتراه يوشِّي حديثه بأقوال مأثورة، وحكم وأمثال.
    • مشاركة
  • 9 أغسطس 2018 | بعدما كبر أبو الجود واشتد عوده، صار لزاماً عليه أن يكد ويكدح ليُطعم والدته وشقيقته التي لم ينطلق نصيبها، ولم تتزوج رغم أنها تكبره بسنتين.
    • مشاركة
  • 7 أغسطس 2018 | المادة الرئيسية للغة هي "القول"، والقول، بالنسبة لمعظم اللغات قولان، شعر، ونثر، والغرض من القولين هو إيصال الأفكار والأحاسيس والتفاهم. وحينما دخلت السياسة، وشهوة الحُكْم، وحبُّ التسلط على خط "القول"، فَست العلاقة، وتعقدت، ووصلت الأمور إلى مستويات كارثية..
    • مشاركة
  • 6 أغسطس 2018 | بعد مضي حوالي سنتين على لقائي بصديقي المفلس "أبو سلوم" في مقهى "الحاج غزال" بمدينة إدلب، صادف أنني ذهبت في زيارة للقرى الواقعة في شمال بلدة "معرتمصرين"، التي يسكنها إخوتُنا الدروز..
    • مشاركة
  • 4 أغسطس 2018 | تطرق الأستاذ كمال إلى مفهوم اللغة. قال إن اختراع اللغة كان لأجل أن يتفاهم الناس فيما بينهم، ويتمكنَ واحدهُم من الإخبار عن شيء ما، أو السؤال عن شيء ما، أو التغزل بحبيبته، أو الصراخ طلباً للنجدة.
    • مشاركة
  • 3 أغسطس 2018 | في سهرة ضمت لفيفاً من الأصدقاء، تحدث الأستاذ كمال عن شخصية المرحوم "أبو قاسم" الذي كان مولعاً بالاختراعات إلى درجة لا تُصَدَّق.
    • مشاركة
  • 1 أغسطس 2018 | كان صديقنا "أبو الجود" معشوقَ الجماهير في مدينة إدلب.. هناك مَنْ يحبه فعلاً ويستلطف لقاءه وحديثه ومعشره، وهناك مَنْ يزعم أنه يحبه بغية أن يقف معه كلما التقاه ويدخل معه في ما يسمى (طق الحنك)، أي المزاح والملاوحة وتركيب المواقف..
    • مشاركة
  • 31 يوليو 2018 | حينما يأتي الحديث عن "النحس" ينبري صديقُنا أبو سلوم ويهتف: تتحدثون عن النحس؟ يا سلام، معناها الكرة صارت في ملعبي. ويضيف: أنا والنحسُ سيان. فإذا قال له أحد مصححاً "سواسية"، يزجره ويقول: السواسية للكثرة، وأما "سِيَّان" فهي للمُثَنَّى..
    • مشاركة
خطيب بدلة
خطيب بدلة
مدوّن
المشرف على مدوّنة "إمتاع ومؤانسة"، التي تُعنى بالأدب الساخر والصحافة الساخرة.

يعرّف بنفسه كالتالي:
كاتب عادي، يسعى، منذ 35 سنة، أن يكتسب شيئاً من الأهمية. أصدر، لأجل ذلك، عشرين كتاباً، وألف عدداً كبيراً من التمثيليات التلفزيونية والإذاعية، وكتب المئات من المقالات الصحفية، دون جدوى.

جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية