الجمعة 31/03/2017 م (آخر تحديث) الساعة 10:48 بتوقيت القدس 07:48 (غرينتش)
الطقس
errors
خطيب بدلة
خطيب بدلة
مدوّن
المشرف على مدوّنة "إمتاع ومؤانسة"، التي تُعنى بالأدب الساخر والصحافة الساخرة.
يعرّف بنفسه كالتالي:
كاتب عادي، يسعى، منذ 35 سنة، أن يكتسب شيئاً من الأهمية. أصدر، لأجل ذلك، 15 كتاباً، وألف عدداً كبيراً من التمثيليات التلفزيونية والإذاعية، وكتب المئات من المقالات الصحفية، دون جدوى...
26 أبريل 2017 | يا حيوان، أنتم المثقفين، لا يعجبكم شي يعني؟ شو ما عملت الحكومة توجهون لها النقد، يكون في علمك أننا ندعس على رؤوسكم
  • مشاركة
تدوينات سابقة
  • 24 أبريل 2017 | صعد الشاعر إلى المنبر مستلاً قصائده. وقف لحظة ينظر إلى الجمهور حتى ساد الصمت فيهم. قح وتنحنح، وشرع يقرأ. ظل يقرب فمه من مكبر الصوت ويؤخره حتى التقط المسافة المثلى التي تحافظ على الصوت جهورياً، رجراجاً، مؤثراً.
    • مشاركة
  • 23 أبريل 2017 | حدثني الصديق، أبو أسامة، عن ابن بلده أبي عبدو. وهو رجل طيب، وبسيط، ويبتعد عن السياسة قدر ما يستطيع.
    • مشاركة
  • 20 أبريل 2017 | وقعت هذه الطرفة على أيام الديكتاتور حافظ الأسد.. في عز دين القمع وتسلط المخابرات على أبناء الشعب السوري
    • مشاركة
  • 18 أبريل 2017 | أطلق المجاهدون الطيبون، الذين يسيطرون على مدينة إدلب، يوم الجمعة، منتصف نيسان/ أبريل 2017، وابلاً من الرصاص ترحيباً بالمهجرين من بلدتي مضايا والزبداني.
    • مشاركة
  • 17 أبريل 2017 | من بواكير إبداعات صديقي الأديب الراحل تاج الدين الموسى قصة تحمل عنوان "الكلاب"، وهي قصة رمزية شفيفة، تشير، بطريقة فنية مدهشة، إلى أن رجال المخابرات السوريين ليسوا أكثر من كلاب.
    • مشاركة
  • 15 أبريل 2017 | محمد علي فريكة، كما علمتم، واحد من صنف الساخرين الكبار، تمشي السخرية في شرايينه وأوردته مع الدم، فإذا لم يجد أمامه شخصاً يستحق أن يسخر منه سرعان ما يسخر من نفسه، على طريقة الحطيئة، ومن أسرته ومن أقرب المقربين إليه!
    • مشاركة
  • 11 أبريل 2017 | علم صديقي محمد علي فريكة أنني أكتب بعض قصصه وفصوله استعداداً لنشرها في إحدى الصحف، ولذلك، وبمجرد ما رآني أعبر أحد شوارع البلدة هرع نحوي وأمسك ياقة قميصي.
    • مشاركة
  • 9 أبريل 2017 | انتهى محمد علي فريكة من خدمة العلم وعاد إلى القرية وهو لا يحمل أية شهادة علمية أو مهنة يعيش منها، وسرعان ما وجد نفسه يدور في الأزقة.
    • مشاركة
خطيب بدلة
خطيب بدلة
مدوّن
المشرف على مدوّنة "إمتاع ومؤانسة"، التي تُعنى بالأدب الساخر والصحافة الساخرة.
يعرّف بنفسه كالتالي:
كاتب عادي، يسعى، منذ 35 سنة، أن يكتسب شيئاً من الأهمية. أصدر، لأجل ذلك، 15 كتاباً، وألف عدداً كبيراً من التمثيليات التلفزيونية والإذاعية، وكتب المئات من المقالات الصحفية، دون جدوى...
اختيارات القرّاء
مشاهدة تعليقاً إرسالاً
جميع حقوق النشر محفوظة 2017 | اتفاقية استخدام الموقع