alaraby-search
الإثنين 05/03/2018 م (آخر تحديث) الساعة 15:40 بتوقيت القدس 13:40 (غرينتش)
الطقس
errors
خطيب بدلة
خطيب بدلة
مدوّن
المشرف على مدوّنة "إمتاع ومؤانسة"، التي تُعنى بالأدب الساخر والصحافة الساخرة.

يعرّف بنفسه كالتالي:
كاتب عادي، يسعى، منذ 35 سنة، أن يكتسب شيئاً من الأهمية. أصدر، لأجل ذلك، عشرين كتاباً، وألف عدداً كبيراً من التمثيليات التلفزيونية والإذاعية، وكتب المئات من المقالات الصحفية، دون جدوى.

18 يناير 2020 | حالتْ ظروفُ بعض الأصدقاء الذين يحضرون جلسات "الإمتاع والمؤانسة" في مدينة إسطنبول دون عقد الجلسة سبعة أيام متتاليات.
  • مشاركة
تدوينات سابقة
  • 15 يناير 2020 | تصاعدتْ، خلالَ جلسة "الإمتاع والمؤانسة" الأخيرة، الحالةُ الدرامية الخاصة بسيرة الحجي نادر شَفَلَّح أجير المطعم الذي أصبح مليارديراً وعضواً في مجلس الشعب.
    • مشاركة
  • 12 يناير 2020 | قلت، بعد استراحة قصيرة في جلسة "الإمتاع والمؤانسة"، إن أهم عنصر من عناصر الدراما هو التحول الذي يطرأ على مسار الشخصية الإنسانية..
    • مشاركة
  • 11 يناير 2020 | أدهشنا الأستاذ كمال بالمعلومات التي رواها عن أيام الطفولة والصبا الخاصة بالمدعو نديم شَفَلَّحْ عضو مجلس الشعب السوري
    • مشاركة
  • 8 يناير 2020 | وَرَدَتْ إلى مجموعة الواتس أبّ التي ضمت مجموعةَ الأصدقاء الذين يحضرون جلسات "الإمتاع والمؤانسة" رسالةٌ من الأستاذ كمال يقول فيها: ذَكّرُوني في السهرة حتى أحكي لكم عن عضو مجلس الشعب الأهبل المدعو نديم شَفَلَّحْ..
    • مشاركة
  • 6 يناير 2020 | روى الأستاذ كمال، خلال السهرات السابقة، سلسلةً من الحكايات الطريفة، نقلها لنا، كما قال، عن سيدة حلبية ظريفة اسمها أم أيمن، فقدت زوجَها الظريفَ الفكه على أثر لعبة مخابراتية قذرة..
    • مشاركة
  • 4 يناير 2020 | انتهى أبو أيمن، بطلُ الحكاية التي رواها لنا الأستاذ كمال في سهرة الإمتاع والمؤانسة، نهايةً تراجيدية.
    • مشاركة
  • 1 يناير 2020 | اعتبرَ الحاضرون في جلسة الإمتاع والمؤانسة أن دخولَ "أبو زاهر" على خط الحكاية أمر جيد، وينسجم مع طبيعة سهراتنا، حيث الحديث في هذه السهرات مثل الشعر القديم الذي عَرَّفَهُ "الآمدي" بأنه: يُفهم بعضُه من بعض، ويأخذُ بعضُه برقابِ بعض..
    • مشاركة
  • 30 ديسمبر 2019 | قال أبو جهاد إن الأستاذ كمال يتعامل معنا في هذه السهرة كما الشخصُ الوحيد الذي يجيد العزف على العود في سهرة ما، والحاضرون يرجونه أن يعزف لهم، وهو يتدلل، وينشغل بدوزنة الأوتار..
    • مشاركة
خطيب بدلة
خطيب بدلة
مدوّن
المشرف على مدوّنة "إمتاع ومؤانسة"، التي تُعنى بالأدب الساخر والصحافة الساخرة.

يعرّف بنفسه كالتالي:
كاتب عادي، يسعى، منذ 35 سنة، أن يكتسب شيئاً من الأهمية. أصدر، لأجل ذلك، عشرين كتاباً، وألف عدداً كبيراً من التمثيليات التلفزيونية والإذاعية، وكتب المئات من المقالات الصحفية، دون جدوى.

جميع حقوق النشر محفوظة 2020 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية