alaraby-search
الثلاثاء 05/06/2018 م (آخر تحديث) الساعة 01:14 بتوقيت القدس 22:14 (غرينتش)
الطقس
errors
    • 0
    • مشاركة
نجم الدين خلف الله
نجم الدين خلف الله

باحث وأستاذ جامعي تونسي مقيم في باريس

مقالات الكاتب
عزيزتي زينب
  14 يناير 2019 | خذلني أخي عندما أضرم النار في جسده. حرمني من زيارة صور. كنت أنوي التثام مواطن عليسة، تلك التي جعلت من جلد الثور حدوداً لبلدي. خذلكِ أخوك حين خاض حرباً لا تعنيك. قصَر دورك على صياغة شعر لا يعنيه، ولن يقرأه.
أحمد بيضون.. صحبة العربية وتحولاتها 
  8 يناير 2019 | في كتابه الصادر حديثاً، يحاول اللغوي اللبناني أحمد بيضون إبراز التحوُّلات التي طاولت اللغة العربية في العقود الأخيرة ورصد تأثيرها، ليس فقط في نِظامها الداخلي، الصوتي والصَرفي والنحوي، بل وفي حضورها ضمن المشهد الثقافي القومي والعالمي وفي النسيج اليومي.
العربية في 2018: ثغرة في قلب التراكم
  4 يناير 2019 | تبدو الصورة العامّة لما وُضع حول العربية في السنة المنقضية انعكاساً لتوجّهات شتّى، يذهب بعضها إلى التراث، ويختار الآخر تطبيقات المناهج الغربية على قضايا لغتنا. لكن، قلّما نعثر على رصد لتطوّرات الكلام داخل ثقافتنا أو دراسة معمّقة لظواهرها اللسانية.
صدر قديماً: "المعجم المُبتكر" لـ ذي الفقار أحمد النَّقَوي
  25 ديسمبر 2018 | وضع العالم الهندي ذو الفقار أحمد النَّقَوي كتابه سنة 1880 باللغة العربية، مخَصّصاً فصوله للقضايا اللسانية الشائكة التي تتصل بالجنس على مستوى اللغة. وقد وصلت السذاجة ببعضهم إلى اتهام الضاد بالتمييز الجنسي في خلط سريع بين مقولات النحو وأفراد المجتمع
"الاحتفال" بالعربية
  18 ديسمبر 2018 | يَحتفل العالم العربي اليوم بلغته القومية. في احتفاليّاتِه إسرافٌ وتضليل: فواقعُ الضاد في عَصرنا، ورغم ضخامة ما أُنجز في خدمتها، لا يبعث البتةَ على التغني ولا على الاحتفاء. يجدر أن يكون عيد الضاد لحظة سانحة نَغتنمها للتفكير.
لكل "ثورة" موسوعتُها
  16 ديسمبر 2018 | كأنما هي لُعبة الأقدار تُضلِّل المراقبين: منذ سنوات سبعٍ، قرأ المثقّف الفرنسي "الربيع العربي" من خلال مفردات "الثورة الفرنسية" و"ربيع الشعوب"، مع أنهما حصلا أواخر القرن الثامن عشر. واليوم، يَقرأ بعض العرب احتجاجات "السترات الصّفراء" عبر ما شَهِدوه في "ربيعهم".
"معجم الدوحة التاريخي": أن تكمل العربية ما ينقصها
  10 ديسمبر 2018 | كان الواقع مُقلقاً، غير مفهوم: لم يَصدر، حتى سنواتٍ قليلة خَلت، معجمٌ تاريخي للضاد رغم ما يُبديه العرب من تعلّقٍ بلغتهم وصبرٍ على خدمتها. ومع صدور قسم من "معجم الدوحة التاريخي للغة العربية" نتطلّع أن نقرأ قصّة كل كلمةٍ عربية.
"لِوجه ما لا يلزم": ما آلت إليه الحقيقة
  4 ديسمبر 2018 | صاغ الفيلسوف الإيطالي كتابه "لِوجه ما لا يلزم"، الذي أصدرت "دار الجديد" ترجمته العربية، حول فكرةٍ بسيطة مفادها أنّ ما ظاهرهُ نافل، لا جدوى منه ولا غاية يَجري إليها، قد يكون السبب الرئيس في تطوُّر العلوم وازدهار الخبرات العملية وتقنيتها.
حين تتسلح الضاد برّاً وجوّاً
  1 ديسمبر 2018 | مع جرد مصطلحات الحرب في العربية، نقع على تعدّد وسائل الضاد في توفير هكذا مصطلحات بين مستعمليها، من استعادة الكلمات التراثية إلى التوليد المعجمي أو النقل من لغة أخرى. تُظهر هذه الوسائل المتضاربة قلقَ الضاد في غياب استراتيجيات.
رواية مفكّكة
  27 نوفمبر 2018 | سَلّمتُ المخطوطَ للناشر. تَحمَّسَ لإصدار روايتي. لم يمض سوى شهرين حتى صَدرت. طبعاً، سررتُ بذلك كثيراً، قبل أن تصلني ردود فعل الصحافة. ما أكثر كلمات الاستهزاء وما أقساها؟ تردّد جميعُ المقالات نَفسَ العبارات: "رواية مفكّكة" أو "كاتبة تُتاجر بآلام العَرب".
"حرب لغات" في المغرب؟
  20 نوفمبر 2018 | لا يحتفي الكتاب، فقط، بتعدُّد اللغات، وإنما يصف ما يُسفر عنه من توتّرات حين تختلط الألسن بالرهانات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، ويحضر الماضي الاستعماري ويسود منطقُ الهيمنة الجيوسياسية، وتتّسع الشروخ التي قسّمت المجتمع المغربي إلى فئات متباينة
العربية.. لغة عالمية ولكن
  16 نوفمبر 2018 | خلال ندوةٍ عُقدت مؤخّراً في باريس، أُثيرت هذه المفارقة: كيف نُبرّر توصيف العربية في فرنسا كلغة جماعة ضيِّقة وكونَها الأقلَّ تدريساً في معاهدها العمومية، وهي خامسُ الألسن استعمالاً في العالم؟ كان السؤال مدخلاً لعرض جوانب الكونية في الضاد ومظاهر تحوّلاتها.
  • مشاركة
  • 0
جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية