alaraby-search
السبت 03/03/2018 م (آخر تحديث) الساعة 07:21 بتوقيت القدس 05:21 (غرينتش)
الطقس
errors
    • مشاركة
ممدوح عزام
ممدوح عزام

كاتب وروائي سوري

مقالات الكاتب
بلاش فلسفة
  31 مايو 2019 | لا الأدب نافس الفلسفة في تشكيل الوعي، ولا الفلسفة زحزحت الأدب من التأثير في الرأي، ونصيب الشباب من قراءة الفلسفة لم يتعدّ المقرّرات المدرسية. وفي أيامنا كان لدينا كتابان مقرَّران في البكالوريا؛ أحدهما يدرس مشكلة المعرفة، والآخر عن مشكلة العمل.
الطيب تيزيني.. لا يزال الشكر راهناً
  24 مايو 2019 | اللافت أن قرّاء الكتاب، والمشاركين في النقاش حوله، كانوا جميعاً من الشباب. وأعتقد اليوم أن الكتاب كان جرعة حيوية مضادّة لفكر الهزيمة، وأن القراءة نفسها كانت ردّاً ما منا على الهزيمة، على الرغم من أنه لا يأتي على ذكرها.
انشقاق الثقافة
  17 مايو 2019 | إحدى الظواهر اللافتة في الثقافة العربية اليوم هي الانقسام الصريح بين من هم منحازون للسياسة الروسية، ومن يراهنون على السياسة الأميركية. وفي كل من هذه "الخيارات"، لا علاقة لدوستويفسكي، أو مارك توين مثلاً، بما يريده هذا المثقّف أو ذاك.
عقدة الخواجة
  10 مايو 2019 | اعتدنا قراءة المسرح المترجم، والشعر المترجم، والرواية المترجمة، بصرف النظر عن مصدر الترجمة، أو لغة المترجم، من موقع التلقّي السلبي، أو من موقع الضعف والتخاذل والدونية، في حالةٍ من إعادة إنتاج العقدة التي شغلت كتّابنا وثقافتنا في منتصف القرن العشرين.
ديوان العرب
  3 مايو 2019 | باتت المقولة التي تقرّر أن الرواية تقول ما لم يستطع قوله أي نوع آخر معروفة، ولدى هذا الجنس الأدبي إمكانات لا محدودة في التعبير عن مجمل المشاغل الإنسانية، فباتت طموحاً يرغب أن يرتاده أفراد يعملون في حقول فكرية وأدبية أخرى.
العسكري الأسود
  26 أبريل 2019 | في عمله البديع "العسكري الأسود"، يضعنا الكاتب المصري يوسف إدريس أمام تلك التحولات القاتلة التي ينحدر إليها البشر حين يُوضعون في أمكنة تحط من قيمهم الإنسانية، وتجبرهم، أو تتيح لهم، القيام بأدوار التسلّط والقهر والتعذيب ضد بشر آخرين.
المطارَد
  19 أبريل 2019 | الملاحظ أن الموضوع استهوى كتّاب القصة أكثر من كتّاب الرواية. ولعل السبب أن القصة تستطيع أن تضع القارئ في الأجواء الكابوسية التي تنجم عن المطاردة الحقيقية، أو عن الإحساس بالمطاردة الذي قد يعيشه الفرد بسبب انتشار حالة الخوف العام.
صورة غاندي
  12 أبريل 2019 | في كتابه "الأدب والفلسفة والوعي الطبقي"، ينتقد جورج لوكاش الكاتبَ الهندي رابندرانات طاغور وروايتَه "البيت والعالم"، معتبراً أن موقفه الهجائي والديماغوجي المنحاز يُسقط كل قيمة فنية عن الرواية؛ فبدلاً من شخصية غاندي المعروفة بالنزاهة والزهد، يرسم صورة روائية شائنة عنه.
ماذا يورِث الأدب؟
  5 أبريل 2019 | منذ أن قرأت مجموعة علي خلقي "ربيع وخريف"، وأنا أسأل نفسي: بم يمكن أن يكون هذا الكاتب قد استحق لقب الرائد في القصة القصيرة السورية هل هي موضوعاته، أم تقنيات القص، أم هي قيمة رمزية حظي بها بفضل السبق الزمني؟
حكمة الجدجد
  29 مارس 2019 | في الرواية، تظهر وجهة النظر أكثر وضوحاً وصراحة مما هي في الواقع، فقوة الرواية تكمن في قدرتها على تقديم وجهات نظر الشخصيات دون التعدّي على أي منها من قِبل الكاتب، ولدينا الكثير من الروايات تتمتع شخصياتها باستقلال فكري ونفسي.
تشكيل العالم أم تفتيته؟
  22 مارس 2019 | أعادت "موسم الهجرة إلى الشمال" تشكيل الوعي العربي بما يخص العلاقة مع الغرب وفق المواقف التي اتخذها مصطفى سعيد حين كان يعيش هناك في انكلترا، بل إنها حرّضت النقد العربي لإعادة كتابة الإنشاء العربي منذ لحظة اتصال الشرق بالغرب.
عن البطل والأمل
  15 مارس 2019 | على الرغم من وضوح الفارق النوعي بين الشخصيتَين الأوروبية والعربية في الرواية، فإن نقاداً كثيرين استخدموا المعايير ذاتها في الكلام عن الشخصية في الرواية، أو أن هذا المصطلح استُخدم دون النظر للاختلافات التاريخية والمجتمعية بين ثقافتين وتجربتين في كتابة الرواية.
  • مشاركة
  • 0
جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية