alaraby-search
السبت 03/03/2018 م (آخر تحديث) الساعة 07:21 بتوقيت القدس 05:21 (غرينتش)
الطقس
errors
    • 0
    • مشاركة
ممدوح عزام
ممدوح عزام

كاتب وروائي سوري

مقالات الكاتب
أثر الكاتب
  15 فبراير 2019 | قضية العلاقة بين الكاتب والواقع تعرّض لها معظم النقّاد العرب في عناوين نظرية مماثلة، لكن دون أن يقدّموا دراسة عينية تبحث في استطلاعات الرأي، أو تتفحّص أثر كل كاتب من الكتّاب المقروئين على نطاق واسع من بين الكتّاب العرب.
عسكرة النقد
  8 فبراير 2019 | شهدت فترة سبعينيات القرن الماضي اشتداد المعارك بين أنصار الواقعية وأعدائها في الأدب العربي. وفي تلك السنوات، اعتبر عددٌ من النقّاد، الذين لا ينتمون إلى اليسار في الساحة السورية، أن الواقعية منهج يساري محض، وأن تَبنّي المنهج التزامٌ حزبي.
الخبز والقصة
  1 فبراير 2019 | مثل تلك الأزمات لا يمكن أن تُعالَج فنّياً في قصّة تنتهي صلاحيتها حين يُصدر الحاكمُ قراراً إدارياً بحلّ المشكلة. وبسبب طغيان المطلبي على الوجودي غابت عن كثير من القصص السورية القضايا الجوهرية في حياة الإنسان: الحرية والعدالة والضمير والصداقة.
ما يملكه الشاعر
  25 يناير 2019 | بات الشاعر المنبري بلا منبر، وصار عليه أن يتحوّل، أو يرتدي أقنعة أخرى؛ فالشعر الذي كان بعضٌ منه يخدم في معركة الأنظمة للبقاء لم يعُد ضرورياً، إذ بات النظام العربي يحكم دون استعارة، ويفتتح السجون علناً، إلى جانب المراكز الثقافية.
الحرية تقود الشعب
  18 يناير 2019 | رسَم أوجين ديلاكروا الحرية امرأة، ورسمها نصف عارية، وهي تحمل العلم الفرنسي بيد، بينما تحمل البندقية باليد الأخرى، وأمامها جثث القتلى الذين ماتوا في سبيلها، فيما يتبعها الثوّار يحملون البنادق والسيوف بينما ينظر إليها أحد أنصارها نظرةَ عبادة وتوسُّل.
الروائي والحقيقة
  11 يناير 2019 | يثير موقف أوستر الذي يتجاهل مأساة الفلسطينيين شبهات كثيرة حول موقف الروائيّين من القضايا الإنسانية. المعتاد القول إن الأدب لا يفاوض على الحقيقة الإنسانية، غير أن الروائي يكسر هذه القاعدة، حيث يُبدي في الرواية لامبالاة مقصودة لمأساة شعب كالشعب الفلسطيني.
تأديب العالم
  4 يناير 2019 | لصوص الثورات ليسوا هم السبب الوحيد في فشلها، وربما يكون عصرنا الحاضر أكثر العصور قوة في الإشارة إلى تضافر كثير من القوى لتأديب أولئك الذين ينسون الملاحظات المنبهة: "لقد قلنا لكم". ألم تسمعوا هذه الجملة كثيراً في السنوات الماضية؟
نقّاد بلا نقد
  28 ديسمبر 2018 | منذ بداية عقد السبعينيات، تخلّى معظم النقّاد عن النقد الأدبي واتجهوا نحو تاريخ الأفكار أو الفلسفة. وينبغي أن تكون لهذه الظاهرة أسباب وجيهة تتعدّى ميول النقّاد وأهواءهم، حين نرى رحيلاً جماعياً لمعظم المشتغلين بالنقد الأدبي إلى حقل التنظير السياسي والفكري.
مرآة شكسبير
  21 ديسمبر 2018 | الطريف أن معظم التيارات السياسية والفكرية العربي استخدمت هذه الشخصية الشكسبيرية في خطابها الفكري والأيديولوجي، سواء عبر التعبير الأدبي، وهنا يبرز دور المسرح كنوع أدبي قادر على تجسيد الشخصية وتقديم خطابها، أو عبر الشعار الفكري الذي يلخص التوجّهات السياسية.
طُرق الذاكرة
  14 ديسمبر 2018 | اللافت أن الحروب في جميع الأمكنة والأزمنة كانت تستهدف ذاكرة البشر، حتى لو كانت تستهدف القضاء على حياتهم. وفي هذا السياق ترى أن الغزاة كانوا يحرقون المكتبات، ويدمّرون المدن، ويمحون الآثار المتبقّية عمداً في سبيلهم لمحو ذاكرة المكان الذي يحتلّونه.
أنت أم الشعار؟
  7 ديسمبر 2018 | في معظم الروايات العربية، كان الثوري يزعم أنه يدافع عنّا، عنهم، عن الجماعة وأحلامها، عن التطلّعات التي تخص الشعب، ومن النادر أن تجد بطلاً ثورياً يصرّح أن اشتراكه في أي ثورة، أو حلمه بالحرية، يعني بحثه عن حريته وعن ذاته.
وصفة نيتشه
  30 نوفمبر 2018 | اللافت أن أكثر الوصفات صرامةً لكتابة الرواية جاءت من فيلسوف، فقد اشترط نيتشه على من يرغب في كتابة رواية أن يضع مئة مخطّط لها. وهو شرط صعب في الحقيقة، فمَن الذي يملك الصبر والجلد لكتابة هذه العدد المرعب؟
  • مشاركة
  • 0
جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية