alaraby-search
السبت 03/03/2018 م (آخر تحديث) الساعة 07:21 بتوقيت القدس 05:21 (غرينتش)
الطقس
errors
    • مشاركة
ممدوح عزام
ممدوح عزام

كاتب وروائي سوري

مقالات الكاتب
آباء بلا أبناء
  22 مايو 2020 | لا وجود لحقل اسمه تاريخ الرواية، فالتاريخ امتداد وآثار محتملة وأحداث مولِّدة لأحداث تالية، بل هناك كتل جامدة لا تتحرّك إلا في زمانها، ولهذا قد نرى أن كثيراً من الروائيين العرب تختفي أسماؤهم من التداول بين القرّاء بعد موتهم بقليل.
صراع الذاكرة والوجود
  14 مايو 2020 | وليس غريباً بالطبع في هذا العالم أن يغلب الاختلاقُ والتزويرُ الحقائقَ، فالماكنة الغربية المؤيدة لـ"إسرائيل" (وقد باتت أكثر اتساعاً اليوم بانضمام روسيا والصين والهند إلى معسكر الداعمين لها)، تسيطر على الإعلام وتعمل على توجيه الفكر والدراسات والأبحاث في خدمة مصالحها.
بين السطور
  8 مايو 2020 | إذا كان صحيحاً أن النصّ لا يقدّم نفسه من القراءة الأولى، فأي قراءة هي تلك التي يمكن أن تقدّم لنا المعاني الحقيقية التي يستبطنها النص؟ ومن يضمن ألّا يؤدّي تعدّد القراءات إلى تعدّد المعارك والشجارات؟
أضحى التنائي
  1 مايو 2020 | هل سيصبح التباعد تقليداً في حياتنا؟ كان ابن زيدون قد أكد في الشطر الثاني من بيته الشعري أنّ التجافي صار بديلاً لطيب اللقيا مع حبيبته. لنأمل إذا ألّا تؤدّي التقاليد الجديدة إلى جفاء مزمن يصعب علاجه.
انتصار الطبيعة
  24 أبريل 2020 | كان في كل بيت تقريباً شجرةٌ عملاقة باتت ملجأً لطيور الدوري ولصوت الريح، بعد اختفاء الوباء. كان البشر يستعينون بالطبيعة من أجل أن تنقذهم من هجمات بعض العناصر الفالتة من بين يديها، وكانت الطبيعة تقدّم لهم حلولاً أكيدة وناجعة.
أسرار الرمادي
  17 أبريل 2020 | المعتاد أن تندّد الثقافة بالذين يقسّمون العالم والبشر والأخلاق إلى أحد لونين متضادَّين؛ الأبيض والأسود، فيُقال إنهم لا يرون غير البعد الواحد، وفي الغالب فإننا يمكن أن نضع معظم أتباع الأيديولوجيات في صف هؤلاء الذين يقسّمون العالم إلى أبيض وأسود.
أرض العجائب
  10 أبريل 2020 | لو أنَّ روائياً كتب قبل أن يصبح تهديد كورونا للعالم كلّه "واقعياً": إن المليارات من البشر الذي يعمرون الأرض، ذهبوا جميعهم إلى بيوتهم معاً في وقت واحد بسبب فيروس مجهري مستجد، فهل تصدّق أيها القارئ العزيز هذا الشطح الخيالي؟
في انتظار اليوتوبيا
  3 أبريل 2020 | لم يتحقق أي حلم يوتوبي، وبدل ذلك بدأت أشكال عديدة من الثقافة تعلن خوفها من العِلم بعد أن رأت البشرية النتائج الكارثية لبعض استخداماته. وبدل اليوتوبيا سادت في الثقافة الغربية الديستوبيا؛ حيث تعلن المجتمعات التي أنتجت العلم أنها خائفة منه.
مديح العزلة
  27 مارس 2020 | لم تعد العزلة اختصاصاً إبداعياً يجرّبه الكتّاب والفنانون وحدهم، ولا مكاناً سحرياً لشخصيات غرائبية، فقد أُرغِم العالم كله على تجربتها، غير أنها هنا عزلة مفروضة واختيارية في آن واحد على البشرية، ولا تحتاج لأي فلسفة نظرية، أو أي تفكير مجرّد.
كورونا بطلاً
  20 مارس 2020 | يبدو الفيروس كما لو أنه أراد أن يثبت للعالمأن يثبت للعالم أنه في حقيقة الأمر ابن نشط وبارّ للحضارة المعاصرة، ذلك أنه لا يقبل اللعب على ساحة واحدة حتى لو كانت الصين نفسها. أليست هذه بعض أهم صفات الرأسمالية؟
تعديل الضمائر
  13 مارس 2020 | بعد أن كان المفكّر والفيلسوف والكاتب الأخلاقيّون نماذج يُقتدى بها ويخشاها السياسي والعسكري. وبعد أن كانت أقوال المفكّر تُرهب السياسي، بينما كان المفكّر يرفع صوته عالياً؛ تغيّر هذا الموقف الأخلاقي في أيامنا وبات السياسي المغامر المعجب بأسلحته الجديدة هو المثال.
تمرّد الشخصيات
  6 مارس 2020 | من ضمن الأسئلة التي تُطرَح على الروائي سؤال عن علاقته مع شخصياته في النص، أثناء الكتابة. وفي الغالب، سيتحدث الروائي عمّا سُمّي تمرّد الشخصيات. وهو يعني أن الشخصية تسير أحياناً، في مخطوط الرواية بغير الطريق التي يريد أن يرغمها عليها.
  • مشاركة
  • 0

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

جميع حقوق النشر محفوظة 2020 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية