alaraby-search
الأربعاء 09/07/2014 م (آخر تحديث) الساعة 21:26 بتوقيت القدس 18:26 (غرينتش)
الطقس
errors
    • 0
    • مشاركة
أحمد عمر
أحمد عمر

كاتب سوري

مقالات الكاتب
مسحوق الهمس وطحين الحرية وعجين الغناء
  22 مايو 2019 | أعاد الطغيان الإنسان إلى رتبةٍ أدنى منها بتحريم النطق السياسي، فكانت المعتقلات والسجون حيث تختمّر العواطف والأشواق، فكيف تعامل المعتقلون مع ليل السجن الطويل؟ وكيف عبّر الأدب عن الأمر؟
إعلاميون في سوق النخاسة الإلكتروني
  9 مايو 2019 | زفرة إنسانية الجلد، بهيمية الروح، تضمر توفير وجبة الإفطار وشهر الصيام، أطلقها إعلاميٌّ معروفٌ بالحنان والرأفة والعطف والعروبة والإنسانية، ولم يذكر الحصار ولا الاحتلال، وهي من شروط حل المسألة الحسابية عقلاً وشرطاً
صحيح أسباب الرقص في الانتخابات العربية
  25 أبريل 2019 | الرقص يجعل الخائف يشعر بالأمان المؤقت كهتاف المذعور في مقبرة. وله تفسير مجاور أنَّ المواطن يستطيع أن يحوّل دوائر الدولة الرصينة إلى ملاهٍ. ومنها أنّ الرقص في مواسم الانتخابات يشبه عيد "المساخر" اليهودي.
بحص من الجولان بالتراب البلدي
  11 أبريل 2019 | سخر صحافي إسرائيلي، فقال للمقاومين إنه مستعد لإرسال عدة كيلوغرامات من التراب السوري. إذا صدق وأرسل التراب في طرد بريدي، فقد يجعل النظام السوري منه هدايا في علبٍ لأمهات ضحايا الجيش "الباصل"، حتى يُشمَّ مثل الشعلة.
محطات نووية في الجزيرة العربية
  27 مارس 2019 | تدّعي الإمارات أن غرضها هو الحصول على الطاقة ببرنامجها النووي الذي تأخر ثلاث مرات في الانطلاق. أمّا السعودية فتسعى إليه سباقاً مع إيران، وربما للاستعراض و"العرضة"، وهي خاسرةٌ في السباق حُكماً
الحالة تعبانة يا ليلى
  14 مارس 2019 | قال صديقنا: كل كاتبٍ لا يشرب قهوةً لا يعوّل عليه، فقال المتهم: لا الطبري، ولا الجاحظ، ولا ابن عبدربه، ولا ابن الأثير، كانوا يشربون القهوة، وثلاثة أرباع الشعب يشربون القهوة، وليسوا كتّاباً، ولا أعرف إن كان القاص القذافي يحبُّ القهوة؟
في تحويل الغضب إلى طرب
  27 فبراير 2019 | تذيقنا الحكومات العربية السمَّ بالمغارف والمطارق، والذلّ بالقناطير المقنطرة كل يوم. وكأن عملها رفع منسوب السمّ في دماء الشعب الذي يخرج في مظاهراتٍ ليفدي بها الرئيس، حتى لا يغضب!
الدستور وثياب الإمبراطور الجديدة
  14 فبراير 2019 | يشبه الدستور العربي إعلان الفتوة بعد الهزيمة في المبارزة بالنبّوت على يد خصمه: "أنا مرا"، في الحارة المصرية. ليس أشدّ على العربي من الإقرار بتغيير جنسه. لا يكتفي الرئيس من الشعب الإقرار بأنه "مرا"، وتغيير جنسه، ويتجاوزه إلى الاغتصاب.. الشامل.
تمثال الرئيس التعيس
  30 يناير 2019 | قال الوقواق: سيادة الرئيس، لقد نفذت لك طلباتٍ كثيرةً، ولي رجاءٌ واحدٌ فقط. أريد الجنسية في بلادك الدافئة. قال السيد الرئيس: الوطن ليس لمن يحمل جواز سفره أو يولد فيه، الأرض لمن يعمل فيها، والبيتُ لمن يسلبه.
"سنو وايت" الشامية
  16 يناير 2019 | بعض الأثرياء اغتنموا الفرصة، فقصدوا المخيمات لإغاثة " الفلّات" السوريات، ومعهم تفاح الخطيئة، وقد اشتاقوا إلى الأسد، وينوون إعادته إلى الفريق العربي، بذريعة محاربة إيران.
رؤساء عرب في فيلم هندي
  3 يناير 2019 | الهنود أكثر الناس إنتاجاً للأفلام، لكنهم حتى الآن لا يجيدون تمثيل مشاهد العنف، فالخدع البصرية فيها مكشوفة وأولية، مردُّ ذلك أن الشعب الهندي ساذج، لا يهمه سوى جمال البطلة والأغنية والرقصة والخاتمة السعيدة.
التجربة الكورية
  20 ديسمبر 2018 | لم يكن المواطن يظهر أمام كاميرات الفضائيات الأرضية والرسمية إلا ضاحكاً، حتى لو كان يحتضر. لقد عمل الإعلام العربي الرسمي أكبر عملية تحويل جنس في عالم التجميل؛ بتحويل الرئيس القرد إلى غزال، والشعب الغزال إلى قرد.
  • مشاركة
  • 0
جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية