alaraby-search
الثلاثاء 27/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 22:27 بتوقيت القدس 20:27 (غرينتش)
الطقس
errors
    • مشاركة
علي جازو
علي جازو

مقالات الكاتب
تجذُّر الحب
  11 مارس 2018 | تفسيرُ الحب عملٌ لاحقٌ عليه، فالحبُّ يسبق السبب والحجّة، بل هو يتركهما وراءه باحثَين عنه كما لو كان الحب أمراً ضائعاً أو سؤالاً ملغزاً.
المستر كولا
  11 فبراير 2018 | كان ينبغي على الجميع أن يبكروا في النهوض من الأسرّة الحديدية التي يعلو بعضها البعض، وكان ضيق هذه الأسرّة يفسد النوم، فلا يشعر الواحد منا أنه قد نال حاجته من النوم أصلاً.
نحن والأشياء
  7 يناير 2018 | الأشياء ليست أشياءً فقط. الحذاء مثلاً، الحقيبة، الورقة البيضاء والقلم. طاولة المطبخ، فرشاة الأسنان، القميص، الموبايل، واللابتوب، وغيرها الكثير مما نألفه ونستخدمه في حياتنا اليومية، سواء كانت داخل المنزل أم في أماكن العمل المختلفة.
الجدّة الحكيمة
  31 ديسمبر 2017 | كانت الجدّة أمّ كامل، ابنة الجنوب اللبناني، سيّدة طيّبة بسيطة، ومكافحة صلبة شغوفة بالحياة ومحبّة للأطفال. جمعتْ حسن الإدارة العائلية إلى معرفة فطرية عميقة راكمتها عبر تجربة ارتبطت ارتباطاً مباشراً بالأرض وخيراتها.
"حبيبتي رجعي ع التخت": طابع حميمي وأسئلة إشكالية
  22 ديسمبر 2017 | يمكن للألفة الظاهرة أن تخبئ جمر الشقاق. لا أحد ربما يبقى بمنأىً عن شكوك حارقة، أو ظنون تتحول فجأة إلى حقائق مريرة. هذا ما قد تفضي إليه مشاهدة مسرحية عُرضت قبل أيام في بيروت
بين اللعب والجد
  3 ديسمبر 2017 | الفصل بين اللعب والجد قديم، حاله حال الفصل بين الجسد والروح، والمبنى والمعنى إذا ما صحَّت الاستعارة من قواعد اللغة نموذجاً للمقارنة.
شراك الفردية
  20 نوفمبر 2017 | حصّة الفرد، في عالمنا اليوم، من مزايا الفرديّة هي ذاتها حصته من أعباء الحقيقة. لا أحد يرُغَم على تصديق الأوهام، لكن ثمة من يفضّلها حجباً لنفسه عن جَبْهِ كل ما هو عينيٌّ وماثلٌ أمام النظر.
"تدفق الإنسان": هذا ليس بحراً هادئاً
  19 نوفمبر 2017 | يبدأ فيلم "تدفق الإنسان Human Flew" الوثائقي، (إخراج الصيني "آي وي وي" بالتعاون مع منظمة العفو الدولية) بمشهد بعيد لبحر هادئ حيث يلوح قارب صغير.
من مطعم إلى مشفى
  31 أكتوبر 2017 | مكان الأطفال الجدير بهم هو عالم الأحلام، لا وقائع الحياة. لكن لا مهرب من الحياة؛ لا تكفُّ عن تلقيننا العبر المدوّخة، من دون جدوى ملموسة، حتى يحسب المرء أنّ الإحباط اليوميّ قد غدا من عاديّات الحياة التي صارت مثل شَرَكٍ...
بطء
  15 أكتوبر 2017 | أصابني بطءٌ مفاجئ، مثلما يشق برقٌ شجرة وحيدة. أصابني بطءٌ غريبٌ، تفاقم بهدوء، ومدّ مياهه البيضاء إلى قلبي وعيني. لم يكن مرضاً، ولا كان ردة فعلٍ، قدر ما كان مسّاً، هديةً عجيبة أو ربما نصيحة حكيمة قديمة قدم الموت.
رماد نشوان
  3 سبتمبر 2017 | ما يملأ الوقت؟ الماءُ، الهواءُ، الفناءُ؟ كل شيء مدوّخ، مربكٌ عصيٌّ حاصرٌ. من جاء بالحياد؟ كيف، لمَ، هل؟ متى تبدأ الأسئلة؟ النعنع في مكانه، الأليفُ يبقى وينمو، رويداً رويداً يكونُ، لكنه الاعتناءُ المثابر، السببُ الخفيُّ الظاهرُ...
أمهات معاصرات
  20 أغسطس 2017 | مع نمط حياة جديد لعائلات ينهكها العمل، وتضطر لاستقدام عاملات ومربيات، تتغير العلاقة بين الأفراد، إذ تتبدّل الأدوار الأساسية التي يخيّل لبعضنا أنها صلبة وجوهرية، خاصة تلك التي تتعلق بالأم والأب وأولادهما الصغار.
  • مشاركة
  • 0

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية