alaraby-search
الثلاثاء 12/06/2018 م (آخر تحديث) الساعة 21:03 بتوقيت القدس 18:03 (غرينتش)
الطقس
errors
    • 0
    • مشاركة
ماجد عبد الهادي
ماجد عبد الهادي

صحفي وكاتب فلسطيني

مقالات الكاتب
بين صحافة الموائد وحقول الألغام
  13 فبراير 2019 | صحافي عربي ما انفكّ ينشر كلاماً مكرّراً، عن مصادفات رحلاته وأسفاره، بين عواصم الشرق والغرب، معيداً تذكير الناس، في كل مرة، بأنه يتمتّع بعلاقات "خوش بوش" مع أفراد العائلات المالكة والحاكمة في بلاد العرب!
الإنسان الكلب
  30 يناير 2019 | إنْ تجهم سيِّدُه تجهم، وإنْ انشرح ينشرح. هو فُطِر، منذ خَلْقِه، أو لعله تربّى، عَقِبَ مولده، في بيئةٍ تستدعي منه طاعةً عمياء لا حدَّ لها، ولا قِيمَةَ فيها أسمى من قِيمًةِ انصياعه لفعلِ ما يُؤْمَرُ به، خيراً كان أو شراً.
قصتي مع الظلام والضبع وعبد الرحيم
  23 يناير 2019 | الغرفة المظلمة الباردة تحوّلت خيمةً بلاستيكيةً حقيرةً تعصف بها الريح، وتغمُرها الثلوج في مخيمات عرسال والزعتري وأطمة، بينما صار للضبع اسم آخر هو الأسد، وتناسل عبد الرحيم، لتكمل سلالته الاتجار باللاجئين المعدمين، عبر الضغط عليهم، ليعودوا إلى أنياب الوحش.
بطانة السوء في مثال عربي متكرر
  16 يناير 2019 | لا يكفي أن تتوفر في الحاكم، أو القائد، مواصفات القدرة الشخصية، أو حتى النزاهة الوطنية، وسيظل مآل الرئيس الراحل، ياسر عرفات، مجرّد مثال من تجارب عربية متكرّرة، على ما قد تفعل بطانة السوء، في بيئةٍ تخلو من الرقابة الديمقراطية الحديث.
نزع القطن من جوف الدمية
  9 يناير 2019 | إنه زمن حُكم الدمى، يصنعها صانعوها، ويحشون جوفها بالعهن المنفوش، كلما أرادوا استخدامها لترهيب شعوب المنطقة، وينزعونه منها، كلما استدعت مصالحهم إعادتها إلى أصلها، خِرَقَاً بالية، ومثيرة للاشمئزاز.
انتصار الأسد في موازين السودان
  2 يناير 2019 | أهم ما قد تستدعيه المقارنة بين النظامين الحاكمين في السودان وسورية قراءة دلالات التزامن بين اندلاع الاحتجاجات السودانية ضد نظام البشير واحتفاء "شبيحة" نظام الأسد بما يعتبرونه انتصاره على معارضيه؛ لماذا يثورون هناك وهم يرون مصير من ثاروا هنا؟
السودان.. انتفاضة بلا غيلان
  25 ديسمبر 2018 | التنبؤ بظهور جنرالٍ قادرٍ على إعادة عقارب الزمن إلى الوراء ينطوي على سخريةٍ مرّةٍ من عجز الثورات العربية عن إنجاز التغيير الديمقراطي، ويعكس اكتشاف الناس هوية الثورات المضادة، بعد انجرافهم في لحظةٍ تاريخيةٍ إلى وهم بأن الغولة هي أمهم.
عن قَطَر بما لها وما عليها
  19 ديسمبر 2018 | تكتب عن جرائم نظام آل سعود وَتَوَرُطِهِم في نسج تحالفٍ، وليس مجرد تطبيع، مع إسرائيل، نظير تيسير شؤون ولي العهد، محمد بن سلمان، عند أميركت، فيظهر من يتحدّاك، بالبلاهة ذاتها، أن تقول كلمةً عن العلاقات بين الدوحة وتل أبيب!
السُترات الفاضحة
  11 ديسمبر 2018 | قال الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، إن نظيره السوري، بشار الأسد، "لا يقتل الفرنسيين". ما كنا نحتاج سماع ذلك لنكتشف أننا الفتية الذين خلعوا قمصانهم في مدينة بانياس عام 2011 وتقدموا نحو دبابات جيشهم، عراة الصدور، فانهال النظام عليهم الرصاص.
على من نطلق الرصاص؟
  4 ديسمبر 2018 | الهزيمة هي الكلمة التي تفرض نفسها رديفةً لمفردة الحرب، بمجرد انقشاع غبار المعارك، عن بلادٍ عوقبت بإغراقها في دم أبنائها، لأنهم تجرّأوا، في لحظة تاريخية حالمة، على مغامرة تصحيح مسارها نحو مستقبل إنساني يغاير واقعاً ماضياً وحاضراً.
سليماني وابن سلمان
  21 نوفمبر 2018 | بين قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، وولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، اختلافاتٌ فعلية، منها أن أولهما أذكى بكثير من أن يرتكب جريمة مروعة وغبية كالتي يُشتبه أن الثاني أصدر أمر ارتكابها بحق الصحافي جمال خاشقجي.
حلم الاستقلال وكوابيسه الارتدادية
  14 نوفمبر 2018 | لا غرابة في أن إسرائيل تواصل قتل الحالمين بانتزاع حقهم من براثنها، لكن العجيب الذي لم يخطر على بال قبل ثلاثين عاماً أن ينتقل هؤلاء إلى كابوس قتل أنفسهم في صراعٍ عبثيٍّ على سلطةٍ ليس فيها من حلم الدولة شيء.
  • مشاركة
  • 0

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية