الخميس 03/04/2014 م (آخر تحديث) الساعة 18:43 بتوقيت القدس 15:43 (غرينتش)
الطقس
errors
    • 0
    • مشاركة
حسن طارق
حسن طارق

كاتب وباحث مغربي

مقالات الكاتب
المغرب.. ماذا يجري للدستور؟
  24 نوفمبر 2017 | أين تمت عملية إعداد مشروع "منارة المتوسط" في المغرب؟ ما هي الجهة الأصلية التي تكفلت بتحويله من مجرد فكرة إلى برنامج حكومي، بأجندة زمنية وأهداف دقيقة وميزانية تمويلية متنوعة المصادر؟
أطلقوا سراح هؤلاء الشباب
  10 نوفمبر 2017 | لم يكن حراك الريف في المغرب سوى طلب متجدّد على الكرامة، بوصفها شرطاً إنسانياً أصلياً غير قابل للتفاوض، وسابقاً على كل الانتماءات. ولم تكن مطالب جماهيره سوى تطلعات متواضعة لحدٍّ أدنى من العدالة الاجتماعية.
عن الأعيان والسياسة في المغرب
  26 أكتوبر 2017 | أصبح حضور الأعيان محدّدا مهيكلا للحياة الحزبية، إذ لم يعد من تصنيف ممكن وواقعي للحزبية المغربية، كما لاحظ الباحثون، سوى أحزاب المناضلين في مواجهة أحزاب الأعيان. ولا يعني تحرير السياسة المغربية شيئا آخر سوى تحرير الأحزاب من قبضة الأعيان.
أبعد من مجرد انتخابات جزئية
  13 أكتوبر 2017 | "العدالة والتنمية"، في النهاية، حزب سياسي غير مستثنى من قواعد السياسة وقوانينها في المغرب، وأحد هذه القوانين هي القابلية للتراجع، والأحزاب التي تتغذّى بالتصويت السياسي هي الأكثر، فيما بعد، تأثرا بالعقاب السياسي والانتخابي.
تواصل أم سياسة؟
  22 سبتمبر 2017 | أسوأ من حكومة لا تلبي انتظارات الناس هناك حكومة سعد الدين العثماني في المغرب: حكومة لا ينتظر الناس منها شيئا. المهم محاولة "بيع" السياسيين مثل مسحوق الغسيل، وتحويل السياسة إلى بضاعة، والتذاكي بابتكار عناوين تذكّر بالصيغ المستهلكة للإعلان التجاري.
نحو تفكيك القطاع العام "السياسي"
  7 سبتمبر 2017 | لم تشكل الدولة في المغرب قط نموذجا لدولة ليبرالية، إذ حافظت على آليات تحكم "الحماية" وطعّمتها بثقافة ما قبل الإستعمار، ليحصل على هوية هيمنية وتحكّمية وتدخلية، بعيدا عن أي "حياد موضوعي"، كما في وصفات كلاسيكيات الدولة الليبرالية.
أطروحة سيئة السمعة
  26 أغسطس 2017 | أطروحة، في العمق، ليست سوى تعبير عن إيديولوجيا احتقار المجتمع، والتشكيك في مختلف تعبيراته، في مقابل استبطان خاطئ لفكرة تفوّق السلطة، ينطلق من مقابلة مانوية جامدة ولا تاريخية، تربط الدولة بالعقل والتحديث، وتربط المجتمع بالفوضوية والتخلف.
المغرب وحالة الاستثناء
  11 أغسطس 2017 | يظل هاجس الخروج في المغرب من قفص الحسن الثاني مطروحا ضمن أفق ملكية أكثر برلمانية. وعلى مستوى التعاطي مع حراك الريف، يبقى خطاب العرش للملك محمد السادس أخيرا، في تركيزه على مفتاح "المسؤولية"، وثيقة إعلان مبادئ تحتاج قرارات منتظرة.
حراك الريف المغربي بعد 20 يوليو..
  28 يوليو 2017 | في دروس حراك الريف، هناك حاجة إلى إعادة تعريف السياسة المغربية.عندما تصبح مقاعد الحكومة المكان الوحيد لممارسة الأحزاب السياسة، يتحول الشارع إلى المكان الوحيد لممارسة المجتمع للسياسة.
المغرب.. الملك والوزراء
  14 يوليو 2017 | إذا كان الخطاب المواكب لدستور 2011 المغربي قد قوّى من موقع الوزير الأول الذي أصبح رئيسا للحكومة، وعلى تعزيز المسؤولية السياسية للحكومة أمام البرلمان، فإن مضمون الدستور لم يذهب بعيدا في اتجاه ضمان استقلالية الوزراء تجاه المؤسسة الملكية
الحسيمة والغضبة الملكية
  30 يونيو 2017 | إذا كنا نعرف السبب المباشر للاحتجاج الاجتماعي في مدينة الحسيمة في المغرب، فإن دينامية الوقائع واستمرار الظاهرة الاحتجاجية ارتبطت بمجموع عوامل متداخلة، منها: ذاكرة المدينة ورمزيتها، سوء الفهم التاريخي مع السلطة المركزية، قيادة الاحتجاج، قوة خطاب و"إيديولوجية" الاحتجاج.
الحسيمة.. من الحراك إلى الإصلاح
  15 يونيو 2017 | قد يصح القول فعلا إن قوس 20 فبراير في المغرب قد أغلق، ليس لكي نعود إلى ما قبل 2011، كما كان الحنين السلطوي يتمنى. ولكن، لكي تنطلق دينامية جديدة للإصلاح، تتجاوز الأعطاب التي أفشلت التناوب الثاني.
  • مشاركة
  • 0
  • اختيارات القرّاء

    مشاهدة تعليقاً إرسالاً
جميع حقوق النشر محفوظة 2017 | اتفاقية استخدام الموقع