alaraby-search
الخميس 10/04/2014 م (آخر تحديث) الساعة 11:08 بتوقيت القدس 08:08 (غرينتش)
الطقس
errors
    • 0
    • مشاركة
ميشيل كيلو
ميشيل كيلو

كاتب سوري، مواليد 1940، ترأس مركز حريات للدفاع عن حرية الرأي والتعبير في سورية، تعرض للاعتقال مرات، ترجم كتباً في الفكر السياسي، عضو بارز في الائتلاف الوطني السوري المعارض.

مقالات الكاتب
ملاحظات على "القصة الكاملة لإعلان دمشق"..تعقيبا على جورج صبرة
  20 مايو 2019 | يقرُّ المعارض السوري، ميشيل كيلو، بأن زميله جورج صبرة ممن واكبوا إعلان دمشق للتغيير الوطني الديمقراطي في جميع مراحله، وشاركوا في إطلاقه.. لكنه يعقب على مقال صبرة في "العربي الجديد"، بمحاولة ملء الفراغات، من وجهة نظره، في قصة "إعلان دمشق".
يا له من نأي بالنفس
  16 مايو 2019 | لم ولا ولن ينأى لبنان بنفسه عن الصراع في سورية، بما أن إيران، وليس حكومة لبنان، هي الجهة التي تقرّر مواقف حزب الله من الصراع في سورية، والصراعات الحارّة والباردة في العراق واليمن والبحرين ولبنان وفلسطين.
معركة ريف حماة
  11 مايو 2019 | ستواجه موسكو مشكلات صعبة مع أنقرة، إذا لم تكن حربها الراهنة في شمال سورية محدودة في المكان والزمان، وكان هدفها المس بإشراف تركيا على منطقة إدلب، وعائدها دفع إسطنبول إلى أحضان واشنطن، مع احتمالاتٍ مقلقةٍ في أفق السياسة الدولية والمحلية
إسلام سياسي في محنة
  4 مايو 2019 | شهدت العقود القليلة الماضية انحدارا متسارعا في مكانة الإخوان المسلمين، بين محطاته المفصلية حكم الرئيس محمد مرسي في مصر الذي اختط نهجا سياسيا قوّض صدقية الجماعة في العالم العربي، بمناقضته ما جاء في نصوصها بشأن الخيار الديمقراطي.
حسابات قاتلة
  26 أبريل 2019 | لن تفيد إيران "ممانعتها"، فالخيارات أمامها واضحة: الخروج من البلدان المجاورة بدءا بسورية، مقابل الاعتراف بمصالحها غير الأمنية والمذهبية فيها، أو مواجهة خياراتٍ أخرى ستكون مدمرة
من دمّر سورية؟
  20 أبريل 2019 | يقول النظام في سورية إنّ الإرهاب هو الذي دمر سورية وقتل شعبها. والإرهاب في عرف الأسدية كل ما قاله وفعله شعبها من أجل نيل حريته، بمطالباته السلمية بها التي استمرت طوال أشهر ثورته الستة الأولى، باعتراف بشار الأسد نفسه.
ربيع لا ينقضي
  13 أبريل 2019 | يخوّف بعض الساسة السودانيين والجزائريين مما وقع في سورية، خشية أن تُسقط السلمية مسوّغات عنفهم، ويجدوا أنفسهم مجبرين على الاستماع لنداء الحرية الذي انطلق قبل أعوام من درعا، وما زال صداه يتردّد في آذان من يريدون حريتهم في كل مكان.
انتصار المهزوم
  6 أبريل 2019 | هل انتصر من سلم وطنا يرفضه إلى مستعمرين وغزاة أجانب لينقذوا رأسه؟ وهل من الانتصار أن يضع أسد يهوذا مصيره تحت أحذية حماته، ويريد إيهامنا بأنه انتصر، بعد أن أوهم نفسه بأنه لم يهزم؟
ليس الجولان أرضاً أسدية
  30 مارس 2019 | سمع وزير الصحة، عبدالرحمن الأكتع، بيان الانسحاب من الجولان، فاتصل بوزير الدفاع حافظ الأسد، ليبلغه أن العدوّ ليس في القنيطرة، ولا وجود له في منطقتها، فلاقاه "أسد يهوذا" بسيلٍ من الشتائم والتهديدات، وأمره "أن لا يتدخل في ما لا يعنيه".
مهمّة بيدرسون
  22 مارس 2019 | سيد بيدرسون، أنت تنتمي إلى مجتمع ديمقراطي، وتعلم أن السيادة للشعب، وأنه مصدرها الوحيد. أما سيادة الحكام فهي إما أن تستمد من قبول الشعب الطوعي بهم، أو أنها لا تكون سيادة، بل استبدادا قاتلا، كما النظام الأسدي في سورية.
بائع سورية
  16 مارس 2019 | لن تعود سورية إلى هويتها وطنا، ما لم يسقط بائعها وأتباعه، ويخرج الغزاة الذين استقدمهم لحمايته من بناتها وأبنائها، ويستعيد شعبها حريته: الرصيد التأسيسي لوطنية جديدة تليق بثورته العظيمة.
فالج لا تعالج
  7 مارس 2019 | تواصل الأسدية ما تتقنه: إرهاب الدولة، وتقمع وتقتل السوريين في مناطقها "الآمنة" خصوصاً، وتستهدف الذين ألقوا سلاحهم، بعد أن خدعت أغلبهم بوعد السلام وإنهاء الحرب، التي تتجدّد هذه الأيام بالسياسات عينها، التي أدت إلى انفجار الثورة.
  • مشاركة
  • 0

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية