alaraby-search
الخميس 26/09/2019 م (آخر تحديث) الساعة 12:51 بتوقيت القدس 09:51 (غرينتش)
الطقس
errors
    • مشاركة
يوسف حاج علي
يوسف حاج علي

مقالات الكاتب
دموع هشة جداً
  16 فبراير 2020 | عند كلّ حدث مفصلي تمرّ به البلاد، وهو أمر يتكرر كثيراً هنا، ما بين حروب إقليمية أو صراعات أهلية أو أزمات اقتصادية أو انهيارات اجتماعية أو حتى عواصف مناخية، يصير التفكير في الفئات الأضعف، وهي كثيرة، ضرورياً.
بلاد برسم الإيجار
  9 فبراير 2020 | توقفتُ مراراً أمام هذا المحل كلما مررت من أمامه، فهو يقع على الطريق الذي يقودني إلى منزلي. ومع أنه لم يكن في زاوية استراتيجية أو موقع مميز، بل في قلب منطقة شعبية، لكن يبدو أن المهتمين رأوا فيه شيئاً آخر
نكتة كورونا
  3 فبراير 2020 | ليس مفهوماً لماذا يمكن أن يكون خبر إصابة إنسان، أي إنسان، بفيروس جديد خبراً صادماً. ولماذا نضطر إلى إقفال الحدود والمطارات والمعابر بوجه مواطني البلد الذي انتشر منه الفيروس؟
عيون الثورة
  26 يناير 2020 | ما الذي يدفع شاباً إلى التظاهرات بكل عزمه وغضبه، ينزل إليها متحمساً، يهبها مساحة وازنة من يومياته، ويضحي من أجلها بالقليل الذي يملكه، حتى لو وصل إلى أن يخسر إحدى عينيه؟
بانتظار شيء ما
  12 يناير 2020 | البلد في تراجع مستمر. ليس في هذه الجملة أي اكتشاف جديد ولا محاولة لبث المزيد من الأسى والحزن بين الناس، فهو موجود وبات تراكمه يقتل أحياناً. لكنها محاولة متواضعة للقراءة في ظل يوميات لم نعد نستوعب فيها كمية الانهيارات
أول درس طائفية
  5 يناير 2020 | تقدمت ابنة أختي، تينا، التي تبلغ من العمر 11 عاماً وسألتني فجأة لماذا لا تستطيع أن تصير رئيسة للجمهورية في لبنان.
باي باي 2019
  26 ديسمبر 2019 | حسناً. وبحسب مقولة ناس الـ"فيسبوك" الدارجة هذه الأيام، يمكن القول إنه كان عاماً مليئاً بالكوارث التي نزلت على رؤوسنا. كوارث طبيعية واقتصادية ومعيشية لم يعد بوسع الناس تحمّلها، وسيحملون الكثير من تداعياتها المستمرة معهم إلى العام الجديد.
ابتسامة موظفة المصرف
  19 ديسمبر 2019 | لم أحب المصارف يوماً، ولا شركات التأمين، ولا آليات عملها. أكره الإجراءات البيروقراطية الطويلة، واستهلاك وقت المرء وأعصابه. أوراق كثيرة يضعها موظف المصرف أمامك، عند كل عملية، لتوقعها في كل مرة. فتكون أمام خيارين
ليلة سقوط النظام
  20 أكتوبر 2019 | كسر الناس حاجز خوفهم وقرّروا أن ينتفضوا. وقف المواطن أمام الحريق الكبير. شاهد الحريق يصل إلى بيته ولم يجد من يطفئه. تفرّج على حاله وهو يستجدي الوظيفة والمدرسة والجامعة والمستشفى، وفوق هذا كله يحترق في قلب النار.
الحريق الذي تأخّر
  15 أكتوبر 2019 | قبل أن نتوجه لإطفاء الحريق الذي اشتعل في كلّ البلد هل تأكدنا قبلاً أن المياه التي سنطفئ الحريق بها ليست مقطوعة؟
اغتيال الأمهات
  7 أكتوبر 2019 | تأتي الصدمات أحياناً لتوقظنا من خدر اليوميات. تصفعنا على وجهنا بصفاقة. صدمة تقع كفاجعة بحجم الموت فنقف أمام هول الفقدان ونعيد التفكير في كل شيء.
ليس دفاعاً عن النساء فحسب
  3 أكتوبر 2019 | حدث ذلك في أواخر الثمانينات. كان أحمد (اسم مستعار)، صياداً فقيراً وسكيراً، يعيش في منطقة شعبية في بيروت، يصنع الأقفاص البحرية ويصيد السمك ويسكن مع عائلته في بيت من غرفة واحدة
  • مشاركة
  • 0

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

جميع حقوق النشر محفوظة 2020 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية