alaraby-search
الأربعاء 24/08/2016 م (آخر تحديث) الساعة 04:18 بتوقيت القدس 01:18 (غرينتش)
الطقس
errors
    • مشاركة
محمد علاوة حاجي
محمد علاوة حاجي

كاتب من الجزائر

مقالات الكاتب
كلّ شيءٍ قديمٌ هنا
  18 نوفمبر 2019 | أسمع صوت أقدامٍ في الغرفة. بينما أحاول تبيُّن الأمر، تضغط يدان قويّتان بوسادةٍ على وجهي. أقاوم بكلّ ما أوتيت من جُهد. هذا أحد كوابيسي لا ريب. ها أنا أصحو من النوم، لكن الجار الجديد لا يزال يضغط بالوسادة على وجهي.
المسرح والمدرسة... بعد أربع سنوات
  6 سبتمبر 2019 | بدا وكأنّ مشروع إدراج المسرح ضمن المقرّرات الدراسية في الجزائر قد وُضع في الأدراج أو نُسي تماماً، أو أنّه في أحسن الاحتمالات يسير بوتيرة بطيئة جدّاً. وربّما لم نكن لنتذكّره بدورنا لولا افتتاح مسرحٍ للأطفال في مدرسةٍ بالجزائر العاصمة مؤخّراً.
علاء أبو أسعد وأولوفير تشِليك: تأمُّلات في إرث لغوي
  22 يوليو 2019 | كتبٌ كثيرة رصدت المشتَرك بين العربية والتركية، لكنّها في الغالب أعمالٌ تأخذ منحىً أكاديمياً، وكثيراً ما يجري التركيز فيها على الفصحى، فتُهمَل اللهجات المحكية. من هذه "الثغرة" انطلق الفنّانان في إنجاز عملٍ حول المشترَك والمتقارِب بين اللهجة الفلسطينية واللغة التركية.
الجزائر: "زيارة" غير متوقّعة إلى المتحف
  22 مارس 2019 | في الثامن من الشهر الجاري، أي في ثالث جمعةٍ من المظاهرات المناهضة للسلطة الحاكمة في الجزائر، تعرَّض "متحف الآثار القديمة والفنون الإسلامية"، وسط الجزائر العاصمة، لأعمال تخريبٍ مسّت عدداً من أجنحته. ما دلالة ذلك؟ هل هي محاولة لتشويه سلمية الحراك؟
شيءٌ يتغيَّر
  9 مارس 2019 | وسْط حشود المسيرات الرافضة لترشّح بوتفليقة لولاية خامسة، يحدُث أن تصطدم أو تحتكّ بأحدهم فتلتفت إليه لتعتذر منه، فتجده قد سبقك إلى الاعتذار مبتسماً. حدث ذلك معي عدّةَ مرّات، وكان ذلك مؤشّراً كافياً للتيقُّن مِن أنّ ثمّة شيئاً ما يتغيّر.
فوّاز حداد.. كأنها الأعمال الكاملة
  17 ديسمبر 2018 | مع نشر "صورة الروائي" و"الولد الجاهل"، مؤخّراً، يكتمل صدور أعمال الروائي السوري في طبعات جديدةٍ عن "دار رياض الريس" التي نشرت معظم أعماله. عن روايته المقبلة، يضيف في حديثه إلى "العربي الجديد": "هي رحلة في أعماق الدولة الشمولية الرثّة".
"آيلتس" عربي؟
  20 نوفمبر 2018 | أليس غريباً غياب امتحانٍ معياريّ يُحدّد من خلاله مستوى التمكُّن من العربية، على خلاف ما هو معمولٌ به في لغاتٍ أُخرى مثل الإنكليزية التي يُختَبر مستوى التمكّن منها بامتحانَي "التوفل" المعتمَد في الولايات المتّحدة، و"الآيلتس" البريطاني.
عبد الله العلايلي.. "المعجم" الذي تُرك مهجوراً لعقود
  24 أغسطس 2018 | بالإمكان القول إن عبدالله العلايلي لم يُقرَأ إلّا بعد رحيله؛ إذ ظلّت الثورة التي سعى إلى تحقيقها في مجال اللغة العربية غير مسموعةٍ لعقود. ولعلّ هذا الوضع يجعله مثالاً لتجاهُل المثقّف في عصره ثمّ الاستنجاد به في عصرٍ لاحق.
أحرف عاميّة تتسرّب
  7 أغسطس 2018 | كثيراً ما يلتفت مهتمّون بالعربية إلى مسألة دخول كلمات من اللهجات المحكية إلى استعمالات الفصحى. يحدث أيضاً أن تتسرّب الحروف وطرق نطقها، وإذا كان ذلك قد غزا الخطاب الشفاهي منذ عقود، فإن الأخطر يتمثّل في انتقاله إلى مجال الكتابة.
فناجين حوّا
  2 أغسطس 2018 | بالتأكيد، ما كان لهارون الرشيد المولَع بارتياد الأسواق متنكّراً في أثواب العامّة، على ما تروي الحكايات، أن يختار غير زاويةٍ في مقهى شعبي، لو أنه عاش في زمننا، فيسمع أحديث مُختلفة عمّا ألف سماعه من مستشاريه، ومن الإذاعات والتلفزيونات الرسمية.
ضدّ الفن أم السلطة؟
  29 يوليو 2018 | للوهلة الأولى، قد يبدو هذا الفعل الاحتجاجي، في مدينة ورقلة جنوب الجزائر، بمثابة سلوك مُعادٍ للفنّ والثقافة، بما هما وسيلةٌ للترفيه والفرح، كما تفهمهما المؤسّسة الرسمية. لكن، سرعان ما يتبيَّن غيرُ ذلك، حين ننظر في الظروف المُحيطة بالتظاهرة.
بحثاً عن موقع
  27 يوليو 2018 | بغضّ النظر عن مستوى التظاهرة السينمائية من الناحيتَين الفنّية والتنظيمية، فإن عدم توفير المعلومة في وقتها، أو تمريرها بشكلٍ انتقائي، يعكسُ إخفاقاً في إدارته من الناحية الإعلامية والاتصالية. وهذا حال السواد الأعظم من المهرجانات الثقافية الجزائرية، وربما العربية أيضاً.
  • مشاركة
  • 0
جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية