alaraby-search
الثلاثاء 21/10/2014 م (آخر تحديث) الساعة 13:44 بتوقيت القدس 10:44 (غرينتش)
الطقس
errors
    • 0
    • مشاركة
فوّاز حداد
فوّاز حداد

روائي سوري، ولد في دمشق، أصدر أول رواياته "موزاييك" عام 1991. لديه إحدى عشرة رواية ومجموعة قصص قصيرة.

مقالات الكاتب
عالم ليس غامضاً
  16 أبريل 2019 | شهد الوطن العربي، في القرن الماضي، سلسلة من الانقلابات، أنتجت أنظمة ترسخت في الحكم، دعم أحدها الآخر، جمعتها مصالح مشتركة، وخاضت معاركها تحت راية الوحدة والحرية والاشتراكية، تحوّلت إلى أيديولوجيات مغلقة، شعارات لا تسعى إليها بقدر ما تنفيها.
تعطيل العقل
  9 أبريل 2019 | هناك وجوه كثيرة من الموالاة، تحيلنا على نماذج تشهد على تعطيل العقل، دونما فارق كبير بين الرثة الأشد إجراماً إلى المتعلمة الأكثر ثقافة، إلا في الوسائل، كلها تؤدي الغرض نفسه: إدامة الاستبداد، وقهر إنسانية البشر.
إلى أين تمضي البشرية؟
  2 أبريل 2019 | لا مشاحة في أن حرية الرأي، تمثل دفاع البشر العزل ضد الحكومات الفاسدة والسياسيين المرتشين، والدكتاتوريات. لذلك تكمم الأفواه، ويرسل أصحابها إلى السجون. وفي حال تساءلنا إلى أين تمضي البشرية، فالتساؤل في محله؛ طالما حرية الرأي إلى انحسار، فإلى المجهول.
الدعاية هي الدعاية
  26 مارس 2019 | يعتبر مشهد "درج الأوديسا" من كلاسيكيات المشاهد السينمائية، وهو المقطع الرابع من فيلم "المدرّعة بوتومكين" للمخرج الروسي سيرغي ايزنشتاين. ظلّ الفيلم ممنوعاً حتى 1954، في زمن بات عرض الأفلام الصامتة فيه من تاريخ السينما.
المتاجرة بالإرهاب
  19 مارس 2019 | لا تنطلق كفاءة النظام السوري، على اعتماد الإبادة والقتل العشوائي والإعدامات والتعذيب حتى الموت في التخلّص من مناهضيه فقط، بل وفي احتفاظه بالإرهابيين في معتقلاته. كانوا مخزونه الاستراتيجي في وأد أي احتجاج، قد يخرج عن السيطرة.
الثقافة والموضة
  12 مارس 2019 | في منتصف القرن الماضي، شكّل اقتفاء الموضة في الأدب والفن، الدليل على أننا جزء من عالم كان يتلخّص فيه الغرب بباريس كعبةِ الفن والفنّانين، فهي التي تصنع الثقافة وتقلُّباتها في الفن، إلى الإتيكيت بأنواعه من آداب الطعام، إلى آداب النقاش.
الدرس السوري
  5 مارس 2019 | في أدبيات الحروب، تُقدَّم الحرب السورية مثالاً على أنها الحرب الوحيدة التي لم تتقيّد بأية خطوط حمراء، من استعمال الأسلحة الخفيفة مروراً بالثقيلة بأنواعها المختلفة، إلى الأسلحة المتطوّرة الحديثة جدّاً، وتجريب قدرتها على إيقاع القدر الأكبر من الإصابات القاتلة.
مفهوم التجانس
  26 فبراير 2019 | تنبع أهمية فكرة التجانس أنها اعترافٌ بتنوّع الشعب السوري، وإلّا لما كانت الدعوة إلى التجانس، تحتمها الحرب التي صهرت الجميع في بوتقة واحدة، ولفظت المختلف إلى ما وراء الحدود، سواء إلى الخيام أو إلى بلدان الاغتراب، وأبقت على المؤهّلين للتجانس.
كتائب الفن
  19 فبراير 2019 | ليست الرقابة سوى دفاع عن اللاشرعية في القمع، ترصد أي حراك ولو كان على الورق، أو على خشبة مسرح، أو شاشة سينما، وتسحق كل مطالبة بالحقوق تولد مع البشر، منحها الله لهم، ولا يجوز لأية سلطة انتزاعها منهم لأي سبب.
السخرية في قفص الاتهام
  12 فبراير 2019 | كانت السخرية من العناصر المستحبّة في أدب المقالة والمسرح والرواية والسينما، وفي الوقت نفسه مسؤولية لا يستهان بها، إزاء جمهور قد تجرح مشاعره، ولها عواقبها، بالتالي ليست مجانية ولا عشوائية، تبطن من الحقيقة ما لا تتحمله حكومة حتى الديمقراطية منها.
المتّهَم كاف
  5 فبراير 2019 | لم يمنع تخصيص العلم من إيجاد ساحة للعلم البديل، كان لفرضياته تطبيقات في مجالات عادت بالفائدة عليها، مستمدّة من أنها أنظمة صمود وتصدٍّ، مقاومة وممانعة، وغيرها من تلك الشعارات التي لا تدوم طويلاً، تظهر وتختفي حسب المرحلة السياسية.
صناعة الزيف
  29 يناير 2019 | اقتبست الأنظمة الشمولية العربية صناعة الزيف العالمية في مجالات أخرى، لا تحتاج إلى آلات معقّدة وأنابيب مخابر، وزادت عليها ما اعتُبر إضافة شرقية نوعية، لا سبيل إلى دحضها على الرغم من هشاشتها، فبرعت في تزوير الانتخابات، والتلاعب بصناديقها غير السرية.
  • مشاركة
  • 0

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية