alaraby-search
السبت 11/10/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:58 بتوقيت القدس 12:58 (غرينتش)
الطقس
errors
    • مشاركة
معين الطاهر
معين الطاهر

كاتب وباحث فلسطيني، عضو سابق في المجلس الثوري لحركة فتح والمجلس العسكري الأعلى للثورة الفلسطينية، ساهم في تأسيس الكتيبة الطلابية منتصف السبعينات، قائد للقوات اللبنانية الفلسطينية المشتركة في حرب 1978 منطقة بنت جبيل مارون الراس، وفي النبطية الشقيف 1982.

مقالات الكاتب
قلعة الشقيف ووزارة الثقافة اللبنانية
  26 يوليو 2016 | لا نستهجن ما فعلته وزارة الثقافة اللبنانية فحسب، بل نلوم رفاقنا في المقاومة اللبنانية، على صمتهم أمام ذلك، وعدم تحركّهم لإزالة هذا الغبن الذي يلحق بهم وبدورهم، قبل أن يلحق برفاقهم الفلسطينيين، ويحمل، في طياته، تزويراً لتاريخ لبنان، ومساساً بعروبته.
درس للعرب من الشعب التركي
  22 يوليو 2016 | هل تدرك الفصائل والناشطون الفلسطينيون (والعرب) أنّ من يُقرّر الوضع السياسي في تركيا ويحدّد اتجاهه ومساره هو الشعب التركي وحده؟ وهل تعرف أنّه بينما شغلتنا المزايدات والنزاعات والفرح والغضب حول مآلات الانقلاب في تركيا، كان الشعب التركي موحّدًا؟
الاتفاق التركي الإسرائيلي... أبعد من غزة وتطبيع العلاقات
  2 يوليو 2016 | بعيدا عن المواقف المسبقة بشأن عودة العلاقات التركية الإسرائيلية، يقرأ الكاتب معين الطاهر، في مطالعته التالية، هذا المستجد من خلال تحليل بنود الاتفاق بين تل أبيب وأنقرة، بدءاً من قصة التعويضات، وليس انتهاء بالعلاقة مع حركة حماس والإرهاب والعلاقات الاقتصادية
نصف الكوب الفارغ
  26 يونيو 2016 | فيلم (Open Bethlehem)، وتروي فيه مخرجته التلحمية، ليلى صنصور، قصة مدينتها، داعيةً، وكما هو جلي من اسمه، إلى فك الحصار الإسرائيلي عن المدينة التي يطوّق الجدار الصهيوني العازل جهاتها الأربع.
ماذا تبقّى في جعبة عباس؟
  17 يونيو 2016 | ثمّة رصاصة واحدة باقية، حتماً ليست في جعبة الرئيس، فقد تخلى عن الرصاص منذ زمن، هي رصاصة ما زال يحملها جيلٌ جديدٌ أثبت في تل أبيب أنّ الشهد والشهيد ينبع من عنب الخليل، ومن حجر طفلٍ في رحاب الأقصى.
مشروع السلام الدافئ ووهم الكونفدرالية الأردنية الفلسطينية
  6 يونيو 2016 | تشير قراءة تاريخ القضية الفلسطينية إلى أن الحديث الجاري اليوم عن "السلام الدافئ"، ليس منعزلا عن السياق، بل هو استكمال للاستراتيجية التي حكمت القضية منذ وعد بلفور حتى اللحظة، أي التحكّم في إدارة الصراع، ووضع حدود له، ومنع انفجاره.
الاتكاء على التاريخ... الحالة الفلسطينية مثالاً
  22 مايو 2016 | من الجيد الاستفادة من دروس التاريخ، وأخذ العبر من انتصاراته وهزائمه، وتقلب الأحوال فيه، والاعتزاز بمآثره الكبرى، وتخليد ذكرى أبطاله العظام، والتمثّل بعطائهم وتفانيهم وسلوكهم وانحيازهم لقضايا الحق والعدل والحرية، واعتبارهم قدوةً تُحتذى للأجيال.
مطرقة نتنياهو وسندان السلطة
  3 مايو 2016 | يكفينا بيعاً للوهم، فالخطب جلل، ولعل ذلك يؤذن بانتهاء مرحلة تداخل الألوان، وعودة المشروع الوطني الفلسطيني إلى جذوره، ويعيد الصراع من جديد بين الشعب الفلسطيني والمحتل، من دون لُبس أو غموض أو مشروعات زائفة.
في جدلية النصر والهزيمة
  26 أبريل 2016 | التاريخ ليس نقطة واحدة، بقدر ما هو مجموعة من الدوائر تكبر وتتفاعل، وأن ما يُحسب نصراً قد يتم إجهاضه بفعل سياسات خاطئة تليه، وأن ما يُعتبر هزيمةً قد يشكل دافعاً نحو نصر كبير يعقبها.
"لنستمر بالهجوم"... في ذكرى استشهاد خليل الوزير
  16 أبريل 2016 | لايخاف خليل الوزير من مواجهة العدو، بل يعتقد جازماً أن الثورة تقوى ويشتد عودها عبر هذه المواجهة، لكنه يحذّر "من الالتفاف على الانتفاضة وتطويقها، حتى لا نكرّر إخفاقات الماضي" ، وحتى لا تسقط الانتفاضة في "الأيدي المرتعشة للسماسرة وتجار المساومات".
إلى أين يتجه الرئيس محمود عباس؟
  5 أبريل 2016 | وجود 70 سكيناً في مدرسة واحدة يعني، بحسبةٍ بسيطةٍ، أنّ آلاف السكاكين مخبأة في حقائب الطالبات والطلاب الذين يمرّون يومياً عبر الحواجز الإسرائيلية، وهي إذا كانت فعلاً منتشرة على هذا النحو، فهذا بمثابة اعترافٍ بفشلٍ ذريعٍ لسياسة السلطة الفلسطينية ونهجها.
رسالة مروان البرغوثي لتصحيح المسار
  28 مارس 2016 | لرسالة مروان البرغوثي ما بعدها، كيف لا ومروان يقول، بوضوحٍ لا لُبس فيه، إنّه إذا أردنا تخطي مساوئ هذه المرحلة، علينا "تجديد الخطاب والبنية، عبر التزام خطاب تحرّر وطني، وبنية سياسية شابة، تنقلنا إلى مسار وطني بديل".
  • مشاركة
  • 0

الأكثر مشاهدة

  • الأكثر مشاهدة

جميع حقوق النشر محفوظة 2019 | اتفاقية استخدام الموقع
سياسة الخصوصية