إطلاق قناة فضائية مغربية من الأردن

قنوات المغرب الخاصة تبث من الخارج (فيسبوك)
أعلنت إذاعة "شدى إف إم" المغربية عن إطلاق قناة تلفزيونية فضائية موجهة للمغاربة والعالم العربي تحمل اسم "شدى تي في". وستبث القناة الجديدة عبر الأقمار الصناعية والإنترنت انطلاقاً من الأراضي الأردنية، أسوة بقنوات مغربية أخرى سبقتها، في فضاء مغربي لا يعرف انفتاحاً كبيراً من حيث تأسيس القنوات وإطلاقها، وبتمويل غير واضح.

و"شدى تي في" قناة موسيقية ستقترح برمجة تتكون من كليبات أغان مغربية وعربية بشكل مستمر، إضافة إلى نشرات أخبار ترفيهية وبرامج تلفزيونية يومية في وقت الذروة.

ونقل موقع "اليوم 24" المغربي عن مدير القناة، رشيد حياك، قوله إن "هذه التجربة الإعلامية الجديدة محاولة لفتح فضاء مرئي تفاعلي يمكّن الفن المغربي من التنافس في المجال السمعي البصري الإقليمي والعربي".

وعن إمكانيات نجاح القناة يقول حياك لمجلة "تيل كيل" المغربية: "الفكرة هي وضع قناة تجمع بين الموسيقى والترفيه، وهو حقل غير مكتشف حتى الساعة في المغرب". ويتابع "هناك مكان لقناة متخصصة، خصوصاً وأننا نملك مؤسسة إنتاج موسيقية".

ويعرف المغرب ديناميكية أكبر من حيث إطلاق القنوات التلفزيونية في الفترة الأخيرة، رغم وجود عراقيل كبرى تمنع تأسيس القنوات التلفزيونية المستقلة في المغرب.

وانطلقت مجموعة من القنوات من أراض غير مغربية، كانت بدايتها قناة "بزاف تي في" الترفيهية من إمارة الفجيرة الإمارتية، تلتها قناة "تيلي ماروك" من إسبانيا، رغم غموض يلف مصادر تمويلها وسط تكتم المؤسسين. 

جميع حقوق النشر محفوظة 2017