9% ارتفاع أرباح بنوك قطر... وتراجع فائض الميزان التجاري

27 مارس 2019
الصورة
أسهم المصارف ترتفع في البورصة (فرانس برس)
+ الخط -


ارتفعت أرباح البنوك المدرجة في بورصة قطر بنسبة 9% خلال 2018، قياسا على العام السابق له. ووصلت أرباح 9 بنوك قطرية إلى 22.9 مليار ريال (6.3 مليارات دولار) بالعام الماضي، مقارنة بنحو 21 مليار ريال (5.77 مليارات دولار) في 2017. في حين تراجع فائض الميزان التجاري القطري، بنسبة 13.1% على أساس شهري، في فبراير/ شباط 2019.

واستحوذ بنك "قطر الوطني" أكبر مصرف في البلاد، على الحصة الكبرى بنسبة 61 في المائة من إجمالي أرباح البنوك بالعام الماضي. ووصلت أرباح قطر الوطني خلال العام الماضي إلى نحو 13.88 مليار ريال (3.8 مليارات دولار)، بنمو سنوي 5.6 في المائة.

وحقق بنك الخليج التجاري أكبر نسبة نمو في صافي الأرباح بنحو 175 في المائة، بعد وصول أرباحه إلى 1.66 مليار ريال (458 مليون دولار) بالعام الماضي.

وحقق بنك الدوحة التراجع الوحيد في الأرباح بنسبة 25.2 في المائة، إلى 830.2 مليون ريال (229.3 مليون دولار). فيما سجل بنك "قطر الأول" الخسارة الوحيدة في القطاع، بنحو 482 مليون ريال (133 مليون دولار)، بارتفاع 79 في المائة عن خسائر 2017.

وارتفعت أصول البنوك التجارية في قطر بنسبة 4 في المائة على أساس سنوي خلال 2018، إلى 394 مليار دولار، بحسب بيانات مصرف قطر المركزي.

ويعمل في السوق القطرية نحو 18 مصرفا، تتضمن 7 بنوك تجارية محلية، إضافة لأربعة أخرى إسلامية، أما الفروع الأجنبية فتبلغ سبعة فروع.

في المقابل، تراجع فائض الميزان التجاري القطري، بنسبة 13.1 في المائة على أساس شهري، في فبراير/ شباط 2019، بحسب بيانات رسمية.

وقالت وزارة التخطيط التنموي والإحصاء القطرية، الأربعاء، إن فائض الميزان التجاري بلغ 13.768 مليار ريال (3.78 مليارات دولار) في فبراير الماضي، نزولا من 15.838 مليار ريال (4.35 مليارات دولار) في يناير/ كانون الثاني السابق له.

بينما على أساس سنوي، تراجع فائض الميزان التجاري (الفرق بين قيمة الصادرات والواردات) القطري بنسبة 1.9 في المائة، هبوطا من 14.034 مليار ريال (3.85 مليارات دولار) في فبراير 2018.

والشهر الماضي، بلغت قيمة الصادرات القطرية 22.3 مليار ريال (6.13 مليارات دولار) بانخفاض 0.5 على أساس سنوي، و9.7 في المائة على أساس شهري.

فيما ارتفعت قيمة الواردات السلعية إلى 8.5 مليارات ريال (2.33 مليار دولار) بارتفاع 1.9 في المائة على أساس سنوي، وانخفضت بنسبة 3.8 في المائة على أساس شهري.

واحتلت اليابان صدارة دول المقصد بالنسبة لصادرات قطر خلال فبراير الماضي، بقيمة 4.5 مليارات ريال (1.23 مليار دولار) بنسبة 20.4 في المائة من إجمالي قيمة الصادرات.

والشهر الماضي، جاءت مجموعة أجزاء الطائرات العادية والطائرات العمودية، على رأس قائمة الواردات السلعية، بقيمة 110 ملايين دولار، تليها السيارات بقيمة 82 مليون دولار.

(الأناضول، العربي الجديد)

دلالات

المساهمون