6 لاجئين غيروا وجه العالم.. تعرّف إليهم

6 لاجئين غيروا وجه العالم.. تعرّف إليهم

02 اغسطس 2016
لاجئون أبدعوا في الحياة (Getty)
+ الخط -
بينما يزداد التضييق على اللاجئين في العالم الغربي، وتحديداً اللاجئين الهاربين من الحرب والموت في سورية والعراق، وبعض الدول الأفريقية، تقوم بعض الجمعيات الإنسانية وتلك التي تعمل في الإغاثة بالتذكير بأن عشرات اللاجئين غيروا وجه العالم وساهموا بتطور البشرية، ويعتبرون من أبرز الأعلام في السياسة والفن والرياضة... نستعرض هنا أبرز هؤلاء:

يسوع المسيح

لجأت عائلته وفق الإنجيل، من بيت لحم إلى مصر، بعدما هدّد الملك بقتله وعاش هناك حتى وفاة الملك، وعودة العائلة إلى الناصرة.



سيغموند فرويد

في سنواته الأخيرة هرب عالم النفس الشهير من ألمانيا النازية ليعيش في الولايات المتحدة الأميركية.


ألبرت آينشتاين
 
أشهر علماء العالم غادر عام 1932 ألمانيا النازية ايضاً هارباً من حكم أدولف هتلر إلى الولايات المتحدة كلاجئ سياسي.


فيكتور هوغو

أشهر الكتاب الفرنسيين تمّ نفيه من الإمبراطورية الفرنسية فلجأ إلى بريطانيا التي عاش فيها كلاجئ، إلى حين عودته إلى فرنسا في نهاية حياته.

ليون تروتسكي

السياسي والمفكر الماركسي ليون تروتسكي عاش لاجئاً بعدما نفاه جوزيف ستالين من الاتحاد السوفييتي، فتوّجه إلى المكسيك.


بوب مارلي

بعد محاولة اغتيال في بلده الأم جامايكا، ترك بوب مارلي بلاده وتوجّه كلاجئ إلى إنكلترا ليعيش هناك.



(العربي الجديد)











دلالات

المساهمون