6 حيل سيطبقها غوارديولا للفوز على ليفربول

03 يناير 2019
الصورة
الإسباني بيب غوارديولا مدرب نادي مانشستر سيتي (Getty)
أماط المدرب الإسباني بيب غوارديولا، المدير الفني لنادي مانشستر سيتي، اللثام عن الأسلوب الذي سيعتمد عليه من أجل إطاحة فريق ليفربول في قمة منافسات الأسبوع 21 في الدوري الإنكليزي الممتاز والتي ستقام اليوم، الخميس، على ملعب "الاتحاد".

وابتكر غوارديولا خطة لعب مكوّنة من ست نقاط (حيل) لتفكيك مسار ليفربول، وفق ما جاء في صحيفة "ذا صن" البريطانية، إذ يعتزم المدرب الإسباني الضغط على الحارس أليسون بيكر عبر الاستعانة بلاعبين اثنين، وبالتالي جعله أكثر عرضة للذعر وإمكانية ارتكابه أخطاء فادحة مثلما فعل في المباراة التي جمعت بين ليفربول وليستر سيتي ضمن منافسات الجولة الرابعة من "البريميرليغ"، وأدى إلى إحراز النجم العربي الجزائري رشيد غزال الهدف الأول في شباك الريدز.

جزء آخر من خطة غوارديولا هو أن يعمل حارس مرماه إيدرسون على تمرير الكرات الطويلة إلى اللاعبين بشكل مستمر ودقيق، للتخلص من ضغط مهاجمي ليفربول، وعلى رأسهم النجم العربي المصري محمد صلاح، وفيرمينو، بالرغم من أن الإسباني مؤمن تماماً بأن حامي عرينه البرازيلي قادر على التخلص من أي سيناريوهات خطيرة محتملة والتصدي لكرات الريدز.

أما النقطة الثالثة التي سيعتمدها مدرب برشلونة الأسبق، فتتمثل في اللعب مع خط دفاعي مرتفع لاعتقاده بأن النجم السنغالي ساديو ماني، والبرازيلي روبرتو فيرمينو، والمصري محمد صلاح عادة ما يقعون في خطأ التسلل بشكل دائم، إذ سقطوا 42 مرة في مصيدة التسلل في الموسم الحالي.


ويرى غوارديولا أن الخطر المحدق لا يأتي عبر صلاح أو ماني فحسب، وإنما يتمثل بالبرازيلي روبرتو فيرمينو الذي يشكل التهديد الحقيقي لمرمى السيتي، وعلى مدافعي فريقه سرعة التعامل معه، بالإضافة إلى "افتكاك" الكرة من السنغالي الذي يحب الاحتفاظ بها.

ويشعر الإسباني أيضاً بصداع الركلات الركنية التي يأمل أن تنجح في مباراة الإياب، بعدما فشل الثنائي محرز وساني في لقاء الذهاب بتنفيذها، لذلك ربما عليه أن يُشرك البلجيكي دي بروين الذي يشتهر بتنفيذه المتقن، مع جعل المدافع الفرنسي لابورت هدفاً رئيسياً لكل زملائه بسبب رأسياته المُتقنة وطوله الفارع.

وبسبب غياب المدافع الفرنسي بنيامين مندي بعدما تعرض للإصابة، فإن غوارديولا سيعمل على إشراك البرازيلي دانيلو كظهير أيسر، لأنه يتمتع بنزعة هجومية وخبرة كبيرة يمتلكها في التعامل مع الهجمات المرتدة لنجوم ليفربول، مع قدرته أيضاً على تسديد الضربات القوية من خارج منطقة الجزاء نحو مواطنه أليسون بيكر.

وفي النقطة الأخيرة، طالب الإسباني لاعبيه بأن يستمروا في الهجوم نحو شباك ليفربول باستمرار طوال فترة المباراة، حتى وإن كان منافسوهم في الريدز مسطيرين على الكرة، لأن الضغط المتواصل ستنتج عنه بعض الأخطاء الدفاعية التي من الممكن أن تأتي بنقاط المباراة الثلاث التي ستعود لإشعال المنافسة في الدوري الإنكليزي الممتاز.
تعليق: