50 ألف أسرة فقيرة في غزّة تتلقى المنحة القطرية

10 نوفمبر 2018
الصورة
المساعدات تقدم وفق معايير دقيقة (فيسبوك)
بدأت وزارة التنمية الاجتماعية في قطاع غزّة، اليوم السبت، صرف مساعدة مالية بقيمة 100 دولار أميركي على مدار الأيام الثلاثة المقبلة، لصالح الأسر الفقيرة ضمن المنحة القطرية إلى غزّة.

وقال وكيل وزارة التنمية الاجتماعية في غزة يوسف إبراهيم لـ"العربي الجديد" إن المنحة موجهة لنحو 50 ألف أسرة فلسطينية في القطاع بقيمة إجمالية تصل إلى 5 ملايين دولار أميركي، حيث تم اختيار المستفيدين منها عبر معايير دقيقة.

وأوضح إبراهيم أن المعايير التي جرى اختيار المستفيدين منها تتمثل في عدم كونهم من موظفي حكومة غزة السابقة أو السلطة الفلسطينية أو حتى من مستفيدي برنامج وزارة التنمية الاجتماعية، والذين حصلوا على منحة ذوي الشهداء والجرحى ضمن المنحة الأخيرة أو حتى العاملين في القطاع الخاص ومن يمتلكون سجلاً تجارياً.

وبين المسؤول الحكومي في غزّة أنّه تم التركيز في معايير اختيار المستفيدين على الأسر ذات الأعداد الكبيرة إلى جانب الأسر التي تعيلها النساء سواء الأرامل أو المطلقات، مشيراً إلى أن أحد المعايير التي جرى على أساسها الاختيار هو أن تكون أسرة مكوّنة من زوج وزوجة.

وعن إمكانية الصرف لمرات إضافية خلال الشهور المقبلة، لفت إلى أن عملية الصرف ستكون لمرة واحدة ما لم يكن هناك تمويل إضافي لاستمرار ذلك، مشيراً إلى الواقع الصعب الذي يمرّ به القطاع المحاصر إسرائيلياً منذ عام 2006، والذي انعكس سلباً على الأسر الغزية.

ووفقاً للمسؤول الحكومي، فإنّ إجمالي المستفيدين من برامج وزارة التنمية الاجتماعية في غزة يقدر بنحو 71 ألف أسرة، بالإضافة إلى 20 ألف أسرة غزية أخرى تحصل على مساعدات ضمن برنامج الغذاء العالمي، في حين يقدر عدد الأسر التي تعيش واقعاً صعباً بنحو 150 ألف أسرة.

وسبق أن أعلن رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة السفير محمد العمادي عن تقديم مساعدة نقدية عاجلة بقيمة 5 ملايين دولار، لـ50 ألف أسرة في قطاع غزة تم اختيارها بالتعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية في غزة، ضمن معايير دقيقة للمستفيدين.

وأعلن صندوق قطر الشهر الماضي عن تقديم دعم بقيمة 150 مليون دولار أميركي كمساعدات إنسانية عاجلة للتخفيف من تفاقم المأساة الإنسانية في قطاع غزة المحاصر للعام الثاني عشر على التوالي بتوجيهات من أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.​

دلالات