5 أفلام عن قضايا المرأة في نادي السينما المستقلة

10 يناير 2020
الصورة
"فستان فرح" أحد الأفلام التي تعرض في الفعالية (فيسبوك)
ينطلق "نادي السينما" المستقلة الذي يقيمه "المركز القومي للسينما" يوم غد السبت، بعرض خمسة أفلام تدور معظمها حول قضايا المرأة، مثل التحرش الجنسي وتأخر سن الزواج.

ويعرض في النادي فيلم "فستان فرح" الذي سبق عرضه في "مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية والقصير"ة، كما يشارك الفيلم في مسابقات "مهرجان المرأة الدولي" في تونس تحت شعار "بعيونهن" في شهر يناير/كانون الثاني الحالي، كما يمثل مصر في مهرجان "إيراتو" السينمائي لحقوق الإنسان في ليبيا.

تدور أحداث الفيلم حول حلم فتاة بسيطة بأن تصبح عروساً في ظل الأزمات الاقتصادية التي تعيشها بعض البلدان العربية، ما أدى إلى تأخر وإضراب بعض الشبان عن الزواج، وكيف يمكن لهذه الفتاة أن تتحدى كل هذه الصعاب والعقبات وتتمسك بتحقيق حلمها.

الفيلم قصة وسيناريو وحوار جيهان إسماعيل بالاشتراك مع غادة المصري، وتشارك في بطولته نورا الفولي ومجموعة من الوجوه الشبابية، منهم يسرا شهدي ونورا جمال، وإخراج جيهان إسماعيل، تحت إشراف المخرج الكبير علي بدرخان.

كما يعرض فيلم "فريدة" الذي سبق وشارك في "مهرجان أسوان لسينما المرأة". والعمل مستوحى من قصة حقيقية حدثت في مدينة دمياط عام 2002. وبطلة العمل فتاة تدعى "فريدة" تتمرد على قيود أسرتها للدفاع عن حبها. ويشارك في بطولة الفيلم كل من لمياء الحناوي، جورج سمير، نسرين حبيب، محمد السعيد، ومن تأليف محمد عجيلة، وإخراج أحمد الشال.

ويشارك في "نادي السينما" كذلك فيلم "حكاية من المدينة" الذي سبق وشارك في المسابقة الرسمية لأفلام الطلبة، ضمن مسابقة الأفلام القصيرة في "مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية". وتدور أحداث الفيلم حول طفل يقطن مع شقيق والدته في إحدى المناطق الشعبية ويهوى الرسم وتربية طيور "الحمام"، لكن ينشأ صراع بينه وبين إحدى بطلات الفيلم. مدة العمل 6 دقائق.

ويعرض أيضا فيلم "هدية"، من سيناريو وإخراج مصطفى عطا، وهو مشروع تخرجه عام 2018 من قسم الإخراج في المعهد العالي للسينما. وتدور أحداث الفيلم حول طفلة صغيرة تبحث عن السعادة والحرية، في ظل قسوة زوجة أبيها.

وسبق أن شارك الفيلم في عدد من المهرجانات السينمائية، منها الدورة السابقة من "مهرجان شرم الشيخ للسينما الآسيوية"، و"مهرجان ساقية الصاوي للفيلم القصير"، بالإضافة إلى مهرجان "ضلال" للفيلم القصير في المغرب، وحصل المخرج مصطفى عطا على جائزة أفضل مخرج، وجائزة لجنة التحكيم الخاصة للطفلة نور محمد نبيل.

أخيرا يعرض فيلم "كوزمس"، للمخرجة آلاء سعد الدين، وهو ينتمي للسينما الدرامية الوثائقية القصيرة، وتدور أحداثه عن ظاهرة التحرش في مصر وإلقاء الضوء على القوانين الخاصة بتلك الجريمة، وتعريف الجمهور بالعقوبات عبر أحداث الفيلم. والعمل من إنتاج ورشة السينما التسجيلية من التحرير لاونج في معهد "غوته".

وعقب عرض الأفلام، تقام ندوة يديرها الناقد السينمائي أحمد عسر، ويستضيف خلالها الناقد السينمائي الأمير أباظة، رئيس "مهرجان الإسكندرية لدول البحر المتوسط"، لمناقشته الأفلام مع صناعها والجمهور الذي سيسمح له بدخول العروض مجانا.

يذكر أن "نادي السينما المستقلة" في القاهرة يقيمه "المركز القومي للسينما" بالتعاون مع قطاع صندوق التنمية الثقافية برئاسة الدكتور فتحي عبد الوهاب السبت الثاني من كل شهر.