5 أسباب لترقب المتعة في ''الكالتشيو'' هذا الموسم

5 أسباب لترقب المتعة في ''الكالتشيو'' هذا الموسم

19 سبتمبر 2020
الصورة
مواجهة مرتقبة بين الأسطورة رونالدو والنجم إبراهيموفيتش (ميغيل ميدينا/فرانس برس)
+ الخط -

يستهل الدوري الإيطالي مبارياته، السبت، بمواجهة افتتاحية تعد بالكثير بين فيورنتينا وضيفه تورينو، وسيعرف الأسبوع الأول في ختامه لقاء قمّة نارية ستجمع لاتسيو وأتلانتا في العاصمة روما.

وسيتعيّن على عشاق اللعبة توجيه أنظارهم نحو جنّة كرة القدم هذا الموسم، لعدّة أسباب وتغييرات قد تطرأ على مقدّمة الترتيب، بعد أن سعت أندية مثل ميلان وإنتر إلى تدعيم صفوفها بعدد من اللاعبين، لتستعيد تألّقها وتزاحم يوفنتوس على اللقب...

أولى خطوات بيرلو مدرباً في ''الكالتشيو''

سيكون اللاعب "الأنيق" أندريا بيرلو على مع موعد للانطلاق في تجربة جديدة، إذ ستنتظر جماهير ''السيدة' العجوز" أن يظهر لاعب خط الوسط السابق أداءً ممتازاً كمدرب، كالذي كان يقدّمه عندما كان نجماً عالمياً في المستديرة. وكشفت مجلّة ''فرانس فوتبول'' أنّ بيرلو سيغيّر من طريقة لعب بطل إيطاليا التي كانت سيئة في الموسم الماضي، وذلك باتباع خطط نظيره في إنتر ميلان أنتونيو كونتي، عبر الاحتفاظ بالكرة لأكبر وقت ممكن، واستغلال الفرص التي تتاح من أجل التسجيل.

الإنتر للإطاحة بيوفنتوس؟

وتبدو الفرصة مواتية هذه المرة لكونتي ولاعبيه لإسقاط يوفنتوس من عرشه الذي تربّع عليه لعدة سنوات، إذ تبدو المعطيات والاستقدامات التي حققها ''النيراتزوري'' كافية له من أجل منافسة بعبع إيطاليا. واكتسب الإنتر تشكيلة هجومية بفضل مدرّبه كونتي، فصار أحد أفضل الأندية الهجومية بفضل الثنائي البلجيكي روميلو لوكاكو والأرجنتيني لاوتارو مارتينز، إضافة إلى حسمه صفقة لاعبين يمتلكون خبرة كبيرة، وعلى رأسهم الصربي ألكسندر كولاروف القادم من روما، والتشيلي أرتورو فيدال لاعب برشلونة الإسباني الذي أضحى قريباً جداً من الفريق.

أتالانتا قاهر الكبار

قدّم أتالانتا مستويات مميزة خلال الموسم الماضي، جعلت ذكر ''الكالتشيو'' من دون ذكر تشكيلة جيان بييرو غاسبيريني مستحيلاً، وذلك بفضل القوة الجماعية والإرادة التي التزم بها الفريق لإبهار الجماهير محلياً وفي رابطة أبطال أوروبا. وسيحاول أتالانتا أن يكسر رقم الأهداف الذي تداول على تسجيله الأرجنتيني بابو غوميز وزملاؤه (98 هدفاً)، ومن أجل ذلك، عمل مجلس الإدارة على إبقاء نجومه، حيث لم يغادر الفريق حتى الآن سوى الثنائي البلجيكي تيموثي كاستانيي المنتقل إلى ليستر سيتي، والإيطالي جيانلوكا مانشيني الذي رحل إلى روما.

تألّق رونالدو وجنون إبراهيموفيتش

تترقب الجماهير تألّق اللاعبين العالميين الذين سيدفعون بمستوى الدوري الإيطالي نحو الأمام، على غرار الأسطورة البرتغالية كريستيانو رونالدو الذي وعد الجماهير بإبهارهم في الموسم الجديد، حيث سجّل 31 هدفاً في النسخة الماضية، وذلك بالرغم من تقدمه في السن (35 عاماً).

أما جماهير ميلان، الباحثة عن مجد الماضي، فإنها تترقب جنون نجمها السويدي زلاتان إبراهيموفيتش (39 عاماً قريباً)، إذ تنتظر الإضافة الفنية وخاصة النفسية التي جلبها للفريق منذ قدومه من لوس أنجليس غلاكسي، وغيّر عبرها عقلية المجموعة التي صارت تحقّق الفوز تلو الآخر.

نجوم عرب على موعد مع كتابة التاريخ

سيكون الدوري الإيطالي محل متابعة واسعة من الجماهير العربية التي تنتظر تألّق بعض النجوم العرب، وعلى رأسهم النجم الجزائري إسماعيل بناصر، الذي يعدّ ركيزة أساسية لميلان، حيث سيخوض موسمه الثاني بعد أن اكتسب الثقة الكافية للتألّق. كما سيمثّل سفيان أمرابط المغاربة أفضل تمثيل، مثلما يتمناه مدرب ناديه الجديد، فيورنتينا، جيوسيبي ياكيني، حيث سيكون أمام موسم التأكيد والتألق في خط الوسط، بعد المستويات العالية التي قدمها مع ناديه هيلاس فيرونا.

المساهمون