5 أسباب قد تفتح طريق التأهل لبرشلونة..وأتلتيكو عنيد بأرضه

5 أسباب قد تفتح طريق التأهل لبرشلونة..وأتلتيكو عنيد بأرضه

13 ابريل 2016
الصورة
برشلونة يسعى للتأهل على حساب أتلتيكو (Getty)
+ الخط -
يترقب محبو الكرة الإسبانية والأوروبية القمة النارية المنتظرة التي يحتضنها ملعب "فيسنتي كالديرون"، والتي ستجمع بين أتلتيكو مدريد صاحب الأرض ونظيره برشلونة، في إياب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وتأتي المباراة بعدما فاز برشلونة ذهابا بهدفين لهدف وحيد في "كامب نو"، لكن تلك النتيجة لا تعني أن برشلونة ضمن التأهل؛ بل هناك بعض الأسباب التي قد تصب في صالح الفريق الكتالوني للتأهل إلى الدور قبل النهائي، وكذلك الحال بالنسبة لأتلتيكو مدريد.

وربما سيعوض برشلونة مستواه المحلي المتراجع بالتأهل لقبل نهائي أبطال أوروبا، إذ يمر برشلونة الفائز بثلاثية من الألقاب الموسم الماضي، بأسوأ فترة له في دوري الدرجة الأولى الإسباني، منذ تولى المدرب لويس إنريكي المسؤولية في أغسطس/آب 2014، فخسر آخر مباراتين ضد ريال مدريد وريال سوسيداد وتعادل مع فياريال.

1-أرقام ثلاثي الـmsn
خاض ثلاثي برشلونة الهجومي الذي يعد نقطة قوة العملاق الكتالوني والمكون من الأرجنتيني ليونيل ميسي، والبرازيلي نيمار دا سيلفا، والأوروغوياني لويس سواريز، سبع مباريات ضد أتلتيكو مدريد لعبوها معا في تشكيلة واحدة وفازوا فيها، حيث خاضوا مع الفريق 4 مباريات في مسابقة الدوري الإسباني، ومباراتين في مسابقة الكأس والمباراة السابقة في دوري الأبطال الأوروبي، وسجلوا 13 هدفا بمعدل هدف كل 48 دقيقة، 5 أهداف لميسي و4 لنيمار و4 سجلها لويس سواريز.

2-7 انتصارات متتالية
المتتبع لآخر لقاءات الفريقين، يجد أن برشلونة فاز في آخر سبع مباريات ضد أتلتيكو مدريد منذ يناير/كانون الثاني من عام 2015 وحتى يومنا هذا.

3-ميسي الجلاد
يعتبر النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي أكثر من سجل في شباك أتلتيكو مدريد، حيث سجل ميسي 25 هدفاً في 29 مباراة لعبها أمام أتلتيكو مدريد، وهو الخصم المفضل له من حيث تسجيل الأهداف إلى جانب إشبيلية، دون أن نغفل أن ميسي لم ينجح في التسجيل، وأمضى اللاعب الأرجنتيني 362 دقيقة بدون أن يهز الشباك، وهي أطول فترة بلا أهداف لأفضل لاعب في العالم مع برشلونة منذ 2011.

4-ضغط أقل
وباعتبار أن الجولة الدولية للمنتخبات ولت في وقت سابق وانتهت بعدما كانت سببا في القلق على اللاعبين ومستواهم وإصاباتهم، أصبح الأمر غير مقلق الآن، خاصة أن لاعبي برشلونة محترفون تخطوا الآن التعب الجسدي والعقلي في الفترة السابقة.

5-14 هدفا مقابل 6 فقط
في آخر سبع مباريات سجل برشلونة ما مجموعه 14 هدفا، كلها للثلاثي، باستثناء هدف كان بإمضاء مدافع أتلتيكو مدريد ميراندا في مرماه، فيما تلقت شباك برشلونة 6 أهداف فقط في جميع المباريات.

أتلتيكو مدريد..وشباك نظيفة
رغم كل ما سبق؛ لن يكون أتلتيكو مدريد خصما سهلا أمام برشلونة على الإطلاق، خاصة أن لديه أسبابا تعطيه دفعة للتفوق، من بينها نجاح الفريق المدريدي في المحافظة على نظافة شباكه في 12 من آخر 14 مباراة لعبها على أرضه في دوري الأبطال الأوروبي.

كما يشتهر الفريق على أرضه بسبب جماهيريته المؤثرة والتحركات الحماسية للمدرب الأرجنتيني دييغو سيموني، ويحلم أتلتيكو بتكرار انتصاره على برشلونة في دور الثمانية لدوري الأبطال عام 2014 عندما فاز 1-0 في لقاء الإياب بفضل هدف مبكر من كوكي ليتفوق 2-1 في النتيجة الإجمالية.


المساهمون