3.3 ملايين نازح عراقي يعودون إلى الديار

3.3 ملايين نازح عراقي يعودون إلى الديار

25 فبراير 2018
الصورة
(أحمد موفق/ فرانس برس)
+ الخط -

في أحد أحياء الموصل، ينهمك الرجل الثلاثيني وابنته وهما يزيلان الردم. هما يحاولان إلى جانب آخرين من أفراد العائلة، إفساح المجال أمام ترميم ذلك المبنى وقد عادوا إلى الديار بعد نزوح طال.

وكان نحو 3.3 ملايين نازح عراقي قد عادوا إلى مناطقهم الأصلية مع نهاية شهر يناير/ كانون الثاني الماضي، بحسب ما أكّدت المنظمة الدولية للهجرة. وأصدر مكتب المنظمة في العراق، أمس السبت، بياناً جاء فيه أنّ آلاف النازحين في العراق يواصلون العودة إلى مناطقهم منذ مطلع العام الجاري، وأنّ حركة العودة تتركز في محافظات نينوى وصلاح الدين وكركوك والأنبار. وبحسب البيان نفسه، فإنّ ثمّة 2.5 مليون نازح تقريباً ما زالوا في المخيمات والملاجئ المختلفة في البلاد.

وأوضح بيان المنظمة أنّه خلال الشهر الماضي وحده، سُجّلت عودة 125 ألف نازح إلى منازلهم في المحافظات الأربع. أضاف أنّه ومنذ بداية الأزمة في أوائل عام 2014 بعد سيطرة تنظيم "داعش" على أجزاء كبيرة من العراق وما لحقها من صراع لاستعادة تلك المناطق، وثّقت المنظمة نزوح ما يقرب من ستة ملايين عراقي عرفت مناطقهم دماراً وأضراراً واسعة النطاق.


إلى ذلك، بيّنت المنظمة أنّ محافظة الأنبار الواقعة غربيّ العراق هي التي استقبلت أكبر عدد من العائدين، وذلك على خلفيّة تحسّن الوضع الأمني وإعادة تأهيل الخدمات وبناء الهياكل الأساسية فيها.