23 مفقوداً من أقارب النجم الأميركي سيدني بواتييه بسبب الإعصار "دوريان"

09 سبتمبر 2019
الصورة
للفنان 500 قريب في الأرخبيل (فيليب فراوني/Getty/FilmMagic)
تسبب الإعصار "دوريان" في فقدان أكثر من عشرين فرداً من عائلة الممثل والمخرج الأميركي ذي الأصول البهامية، سيدني بواتييه. وقال قريب الفنان إن 23 على الأقل من أفراد عائلته صاروا في عداد المفقودين في أعقاب إعصار دوريان.

وقال جيفري بواتييه (66 عاماً) إنه لا يزال في انتظار الأخبار عن الأقارب، بمن فيهم شقيقته باربرا وأولاده الكبار في فريبورت في جزر البهاما

وأسرة الفنان هي واحدة من مئات الأسر التي تسعى جاهدة إلى تحديد موقع أحبائها بعد أسبوع كارثي تسبب فيه الإعصار "دوريان"، والذي عاث دماراً في جميع أنحاء الأرخبيل. 

وقال بواتييه، في أواخر الأسبوع الماضي: "لم نتمكن من العثور على أي منهم، ولم نسمع عنهم... ما زلنا نبحث عنهم وننتظر ظهورهم قريباً. هذا الأمر يقلقنا جميعاً. نحاول التواصل معهم باستخدام كل الوسائل المتاحة، لكننا لا نسمع أي شيء. نحن قلقون للغاية".

وأكثر من 500 مواطن من البهاما ينتمون إلى الأسرة الكبيرة لسيدني بواتييه، الممثل الشهير الذي وُلد في ميامي من والدين بهاميين، ونشأ في جزر البهاما.