229 وفاة بفيروس كورونا... رقم قياسي جديد في إيران

229 وفاة بفيروس كورونا... رقم قياسي جديد في إيران

21 يوليو 2020
الصورة
زادت الإصابات في إيران بعد تخفيف القيود (فاطمة بهرامي/الأناضول)
+ الخط -

يواصل فيروس كورونا انتشاره التصاعدي الخطير في إيران، ليسجل رقماً قياسياً جديداً في عدد الوفيات اليومية، بلغ 229 وفاة خلال الساعات الـ24 الأخيرة، وهو الرقم الأكبر منذ الإعلان عن تسجيل أول إصابة بالفيروس، يوم 19 فبراير/شباط الماضي.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الصحة الإيرانية، سيما سادات لاري، اليوم الثلاثاء، في المؤتمر الصحافي اليومي، إنّ الوفيات الجديدة رفعت الإجمالي إلى 14634 وفاة، فضلا عن تسجيل 2625 إصابة جديدة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، ليرتفع الإجمالي إلى 278 ألفا و827 إصابة، من بينهم 3589 حالة حرجة، كما أن 1977 من المصابين الجدد تم إدخالهم إلى المستشفيات لتلقي العلاج، فيما البقية سيخضعون للحجر الصحي المنزلي.

وأشارت لاري إلى ارتفاع عدد المتعافين إلى 242 ألفا و351، قائلة إن بلادها أجرت مليونين و201 ألف و958 فحصا خاصا بتشخيص الإصابة بكورونا، وتم رصد التفشي الواسع في 13 محافظة إيرانية من أصل 31 محافظة.

ويعزو الخبراء ارتفاع الإصابات والوفيات في إيران إلى جملة عوامل، في مقدمتها رفع الحكومة للقيود الاحترازية، وعدم التزام شرائح واسعة بالتعليمات الصحية والتباعد الاجتماعي.

وتعتمد الحكومة الإيرانية على "مناعة القطيع"، وقال عضو اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا، مسعود مرداني، الأحد، إنّ الدراسات الميدانية تشير إلى إصابة نحو 30 في المائة من الإيرانيين بالفيروس.

وكشف الرئيس الإيراني حسن روحاني، السبت الماضي، عن إصابة نحو 25 مليون إيراني بكورونا، معتبراً أن ذلك "يحقق مناعة نسبية. إذ إنه نادراً ما تحدث الإصابة بكورونا لمرة ثانية".

وكان روحاني، قد كشف أيضاً ًعن أنّ 35 مليون إيراني معرضون للإصابة بكورونا خلال الفترة المقبلة. ​

المساهمون