22 قتيلاً ونحو 60 جريحاً بانفجار في مانشستر البريطانية

22 قتيلاً ونحو 60 جريحاً بانفجار في مانشستر البريطانية

لندن
العربي الجديد
23 مايو 2017
+ الخط -

أكدت الشرطة البريطانية مقتل 22 شخصاً غالبيتهم من الأطفال، وإصابة نحو 60 آخرين بجروح، من جراء "اعتداء إرهابي" داخل قاعة للحفلات في مانشستر بغرب إنكلترا. ووقع الانفجار في وقت متأخر من مساء يوم الإثنين، في صالة للاحتفالات في مدينة مانشستر، خلال إحياء نجمة البوب الأميركية، أريانا غراندي، حفلا في صالة "مانشستر أرينا".

وأوضحت الشرطة البريطانية أن الاعتداء نفّذه شخص وقد لقي حتفه.

إلى ذلك، قالت هيئة الإذاعة البريطانية "بي.بي.سي" إن الشرطة البريطانية أغلقت محطة فيكتوريا كوتش والشوارع المحيطة بها، اليوم الثلاثاء.

وقال متحدث باسم شرطة لندن "جار فحص عبوة مريبة". وقالت "بي.بي.سي" إنه تم إغلاق الطريق المؤدي إلى قصر بكنغهام وشوارع أخرى في المنطقة.

ودانت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، اليوم الثلاثاء، "الاعتداء الإرهابي المروّع"، وأعلنت تعليق حملتها الانتخابية، رفقة زعيم حزب العمال، جيرمي كوربين. وقالت ماي إن هجوم مانشستر إرهابي مروع وجار العمل على كشف تفاصيل الحادث الذي تتعامل الشرطة معه على أنه اعتداء إرهابي. من جانبها وصفت وزيرة الداخلية البريطانية، امبر راد، الهجوم بأنه بربري وقالت "أنا فخورة بعمل الشرطة التي تتعامل مع هذا الحادث المأساوي بسرعة".

وتجتمع لجنة الاستجابة للطوارئ "كوبرا" صباح اليوم في لندن لبحث الاعتداء الإرهابي في مانشستر. وفي العاصمة لندن، اجتمع عدد من أرفع ضباط مكافحة الإرهاب وبدأوا التنسيق مع وزارة الداخلية بشأن الحادث، بحسب محرر الشؤون المحلية في "بي بي سي"، دانيل سانفورد.

وقالت شرطة النقل البريطانية إن الانفجار وقع في بهو قاعة الحفلات المتصلة بمحطة فيكتوريا لقطارات السكك الحديد والترام، والتي تعد مركزا رئيسيا لوسائل النقل، شمالي مانشستر. ووقع الانفجار بعد قليل من مغادرة المغنية غراندي لخشبة المسرح الذي تتسع قاعته لنحو 18 ألف شخص.



وقال مسؤولان أميركيان، اشترطا عدم الكشف عن اسميهما، لوكالة "رويترز"، إن "الدلائل الأولية تشير إلى أن انتحاريا نفّذ التفجير"، ونقلت وسائل إعلام بريطانية عن شهود عيان قولهم إنهم سمعوا صوت انفجار قوي في صالة الاحتفالات. كما نقلت وكالة "رويترز" عن شاهدة قولها إن الانفجار وقع في نهاية الحفل الغنائي.

وفي وقت لاحق، نفّذت الشرطة البريطانية "تفجيرا محكوما"، وقالت الشرطة إن "التفجير المحكوم الذي نفذته قرب قاعة حفلات في مانشستر، اليوم الثلاثاء، كان إجراء وقائيا"، وإنه "اتضح أن الهدف لم يكن شيئا مريبا".

وأظهرت مقاطع فيديو تداولها نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي، الجمهور الذي حضر حفل غراندي يهرعون إلى مغادرة مكان الانفجار.

وفي تغريدة في موقع "تويتر"، طالبت الشرطة البريطانية، المواطنين في مدينة مانشستر، بالابتعاد عن قاعة احتفالات "مانشستر أرينا". بينما قالت وسائل إعلام بريطانية إن خبراء متفجرات يعملون على مسح مكان وقوع الانفجار.

من جهته، قال متحدث باسم المغنية الأميركية أريانا غراندي، إنها "بخير ولم تُصب في الانفجار".

ذات صلة

الصورة
أسماء الأسد (جو كلامار/فرانس برس)

سياسة

فتحت الشرطة البريطانية تحقيقاً ضد أسماء الأسد زوجة رئيس النظام السوري بشار الأسد، بتهمة دعم الإرهاب، قد يجرّدها من جنسيتها.
الصورة

سياسة

شدّدت حكومات فرنسا وبريطانيا وألمانيا، اليوم الثلاثاء، على أنه يجب على إيران أن تتعاون بشكل كامل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وتعدل عن الخطوات التي تقلص الشفافية.
الصورة
كورونا بريطانيا (غيتي)

اقتصاد

ذكرت شركة آي.إتش.إس ماركت للبيانات المالية أن بريطانيا تبدو متجهة صوب ركود في خانة العشرات هذا الشتاء إذ تظهر مسوح للشركات أن النمو الاقتصادي توقف تقريباً خلال الشهر الماضي حتى قبل الإعلان عن أحدث إجراءات للعزل العام في أنحاء إنكلترا.
الصورة
قمة الاتحاد الأوروبي/بروكسل/Getty

سياسة

اتخذ الاتحاد الأوروبي إجراءات قانونية ضد بريطانيا، الخميس، بسبب خططها لتمرير تشريع من شأنه خرق عدد من بنود اتفاق بريكست الذي توصل إليه الجانبان أواخر العام الماضي.