21 إصابة بفيروس كورونا داخل فريق في الدوري المغربي

09 اغسطس 2020
الصورة
الدوري المغربي يستعد للعودة (عبد الحق سيينا/فرانس برس)
+ الخط -

تعرّض فريق اتحاد طنجة المغربي لكرة لقدم، لضربة موجعة بإصابة 21 من أفراده، بفيروس كورونا، بعد التحاليل التي أجراها الفريق، والتي أثبتت إصابة 15 لاعباً، بالإضافة إلى أعضاء من الجهاز التدريبي والطبي.

وأظهرت التحاليل التي أجرتها إدارة فريق اتحاد طنجة، إصابة كل من الحارسين طارق أوطاح وهشام المجهد، بالإضافة إلى اللاعبين طارق أستاتي، عبد الغني معاوي، توفيق أغروتن، نعمان أعراب، سفيان المودن، أنس أصباحي، سفيان شرف، أحمد الشنتوف، يوسف أنور، جونيور موكوكو، أيمن سديل، بدر مسرار ومصطفى كومارا.

وأظهرت التحاليل أيضاً، إصابة كل من المدير الفني بيدرو بنعلي، ومدرب حراس المرمى أحمد بسطارة، بالإضافة إلى المدير العام للنادي حسن بلخيضر،  والمشرف على الإعداد البدني.

ومباشرة بعد تأكد إصابة عدد كبير من لاعبي اتحاد طنجة، كثرت علامات الاستفهام بين جماهير الأندية المغربية، حول الجدوى من استئناف مباريات الدوري المغربي لكرة القدم، في الوقت الذي ظهرت فيه بعض الحالات المعزولة في صفوف الأندية، لكن ظل فريق اتحاد طنجة، صاحب الرقم القياسي من بين جميع الأندية التي عانت من كثرة  الإصابات، التي سببها "كوفيد- 19".

ويحتل اتحاد طنجة الترتيب ما قبل الأخير في الدوري المغربي، حيث يملك في جعبته 15 نقطة، حققها من 3 انتصارات و6 تعادلات، مقابل ذلك خسر الفريق هذا الموسم في 11 مباراة.

المساهمون