13 قتيلاً بقصف للتحالف الدولي على دير الزور السورية

17 ابريل 2017
الصورة
قتيل آخر سقط في الغوطة بقصف النظام (أنس الدمشقي/الأناضول)
قُتل ثلاثة عشر مدنياً، وأصيب آخرون، مساء اليوم الإثنين، بقصف جوي لطائرة تابعة للتحالف الدولي، الذي تقوده الولايات المتحدة، على ريف مدينة دير الزور، شرقي سورية.

وقالت مصادر محلية لـ"العربي الجديد" إنّ "طائرة تابعة للتحالف استهدفت بلدة الحسينية، الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، شرقي دير الزور، بعدّة غارات جوية، ما أسفر عن مقتل ثلاثة عشر مدنياً، وإصابة آخرين بجراح متفاوتة".

وفي غضون ذلك، قتل مدني، وأصيب آخرون، بقصف مدفعي للنظام السوري وآخر جوي على بلدة في الغوطة الشرقية، شرقي العاصمة دمشق.

وذكر الدفاع المدني، على حساباته الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي، أنّ "قوات النظام قصفت بقذائف المدفعية الأحياء السكنية في المنطقة الواصلة بين بلدة حزة ومدينة عربين، ما أسفر عن مقتل مدني وجرح آخرين".

إلى ذلك، أعلنت فصائل المعارضة المسلحة، مقتل ستة عناصر للنظام، قنصاً، في حاجز مداجن دير الفرديس، في الريف الجنوبي الشرقي المحاصر لمدينة حماة.

كما عاود مطار حماة العسكري العمل، بعد عدّة ساعات من خروجه من الخدمة، إثر استهدافه من قبل "جيش النصر" التابع لـ"الجيش السوري الحر"، بنحو 40 صاروخاً من طراز "غراد".

تعليق: