120 مصرياً مريضاً بالفشل الكلوي يصارعون الموت في محافظة البحيرة

27 أكتوبر 2018
الصورة
إهمال داخل وحدات غسيل الكلى (Getty)



تقدم عضو البرلمان عن دائرة إدكو بـمحافظة البحيرة المصرية، محمد عبد الله زين الدين، بطلب إحاطة (أداة نيابية) موجه إلى وزيرة الصحة والسكان، هالة زايد، بشأن الإهمال الطبي غير المسبوق داخل وحدة الغسيل الكلوي في مستشفى إدكو العام (حكومية)، الذي يُهدد حياة 120 مريضاً بـالفشل الكلوي ممن يصارعون الموت داخل المستشفى.

وقال زين الدين إنه سيتقدم بمذكرة موقعة من أعضاء البرلمان عن محافظة البحيرة، ولجنة الشؤون الصحية بمجلس النواب، إلى رئيس المجلس، علي عبد العال، تطالب بتشكيل لجنة تقصي حقائق نيابية لزيارة مستشفى إدكو، والاطلاع عن قرب على الكارثة الصحية، وغير الإنسانية، التي يتعرض لها مرضى الغسيل الكلوي بالمستشفى، في محاولة لإنقاذهم من الموت.

وأضاف زين الدين، في طلبه، أن "أجهزة الغسيل الكلوي سيئة للغاية في المستشفى، ولا تصلح لعلاج المرضى، الذين أنهكوا ويصارعون الموت حالياً، في وقت تعمل فيه أسرهم على إنقاذهم دون جدوى"، داعياً وزيرة الصحة إلى الإسراع في إنقاذ هؤلاء المرضى، من خلال إرسال لجنة محايدة من الوزارة لتبيان حجم المأساة التي يعاني منها هؤلاء المرضى، وتحول أجسادهم إلى هياكل عظمية مع مرور الوقت.

وفي 15 سبتمبر/ أيلول الماضي، لقي 5 مصريين مصرعهم داخل وحدة الغسيل الكلوي بمستشفى ديرب نجم الحكومية في محافظة الشرقية، أثناء خضوعهم لجلسة العلاج، نتيجة تلوث الوحدة من جراء أعمال الصيانة، وهو ما دفع وزيرة الصحة لإجراء تحقيق عاجل في ملابسات الحادث لم ينته إلى إدانة مسؤول بعينه، مع إغلاق الوحدة إلى أجل غير مسمى.

 

دلالات

تعليق: