وقفة تضامن لدعم الأسيرة الفلسطينية آية خطيب

حيفا
ناهد درباس
13 مايو 2020
+ الخط -
شارك العشرات في وقفة تضامنية دعماً للأسيرة الناشطة الاجتماعية في مجال الإغاثة الإنسانية آية خطيب (30 عاماً) من قرية عرعرة بالداخل الفلسطيني، أمام محكمة في حيفا، وذلك خلال جلسة لمحاكمتها، اليوم الأربعاء،

وقدّمت السلطات الإسرائيلية لائحة اتهام، يوم 18 مارس/ آذار الماضي، بحق الأسيرة آية خطيب، منها "تقديم معلومات بهدف المسّ بأمن الدولة، الاتصال مع عميل أجنبي لحركة حماس وتجنيد أموال لدعم الإرهاب"، إلى جانب اتهامها بمساعدة أطفال ينتمي أهاليهم إلى حركة "حماس".

وتقبع الأسيرة خطيب في سجن الدامون المحاذي لحيفا مع الأسيرات الفلسطينيات، ولم تحضر جلسة المحكمة بسبب الظروف الحالية والإجراءات الاحترازية التي اتخذتها المحاكم أخيراً لمكافحة انتشار وباء كورونا.

وقال المحامي بدر اغبارية من طاقم المدافعين عن الأسيرة آية خطيب: "آية تنكر كل التهم الموجهة إليها، وشرحنا قسماً من اعترافاتها عند المخابرات، وكذا الأساليب غير القانونية التي استُعمِلَت معها في التحقيق"، لافتاً إلى أن المحكمة عيّنت خمس جلسات لسماع الشهود، ولكن كلها مع وقف التنفيذ، بمعنى أنه إلى موعد الجلسات القادمة يبقى الوضع كما هو عليه".
ويضيف اغبارية: "تعقد جلسة للأسيرة يوم الأحد في المحكمة العليا بالقدس، وهي استئناف على اعتقالها، نتمنى أن تكون هناك إمكانية إطلاق سراحها لمعتقل بيتي".

من جهتها قالت سوسن مصاروة، المتضامنة مع الأسيرة آية خطيب: "إنها ليست ابنة بلدي فحسب، هي أيقونة الإنسانية وحبيبة المحتاجين، التبرعات التي كانت تجمعها للمرضى والمحتاجين هذه قمة الإنسانية، نحن مع آية منذ الاعتقال، فالتضامن مهم جداً حتى نرفع من معنوياتها، ونقول لها نحن معك يا آية قلباً وقالباً، وإن شاء الله الفرج قريب".

دعوات بإطلاق سراح الأسيرة (العربي الجديد)


بدوره، شكر محمود مواسي، عضو في لجنة الحريات المنبثقة من لجنة المتابعة، كل المتضامنين مع آية خطيب وقضيتها، قائلاً: "نشكركم على قدومكم وتكبدكم عناء الطريق، ونحن في شهر رمضان، نتمنى أن يطلق جميع أسرانا وإن شاء الله الأخت آية تكون معنا قبل العيد".

يذكر أن السلطات الإسرائيلية اعتقلت الناشطة آية خطيب في 17 فبراير/ شباط الماضي، وهي أم لطفلين، وحاصلة على شهادة جامعية من جامعة حيفا في تخصص علاج النطق والسمع.

ذات صلة

الصورة
كريم ووالدته (العربي الجديد)

مجتمع

ينهي الأسير الفلسطيني كريم يونس، اليوم الأربعاء، الموافق لـ6 يناير/ كانون الثاني، 38 عاماً في سجون الاحتلال الإسرائيلي بعدما نقلته سلطاتها في السنة الأخيرة إلى خمسة سجون بالرغم من التقييدات هذا العام بسبب جائحة كورونا وعدم نقل الأسرى من سجن إلى آخر.
الصورة
ميس أبو غوش (العربي الجديد)

مجتمع

تروي الأسيرة المحررة ميس أبو غوش قصة تعذيب ومعاناة عايشتها لدى اعتقالها من قبل الاحتلال الإسرائيلي. إلا أن كل أساليب التعذيب القاسية لم تكن تزيدها إلا قوة وصلابة، هي التي أصرت على مقاومة كل ما تعرضت له من ضغوط
الصورة
الأسير مؤيد الألفي (فيسبوك)

سياسة

في عملية خاطفة، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ظهر اليوم الجمعة، الشاب مؤيد الألفي، بعد اقتحامها برفقة قوات خاصة منطقة شارع التعاون في مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية المحتلة.
الصورة
الأسير ماهر الأخرس (فيسبوك)

سياسة

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الخميس، عن الأسير الفلسطيني ماهر الأخرس (49 عامًا)، ووصل إلى مستشفى "النجاح الجامعي" في نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، بعد خوضه إضرابًا مفتوحًا عن الطعام استمر 103 أيام، احتجاجاً على اعتقاله الإداري.