وفد برلماني بريطاني في قطر يلتقي المتضررين من الحصار

وفد برلماني بريطاني يلتقي المتضررين من الحصار في قطر

28 سبتمبر 2017
الصورة
الوفد البريطاني يلتقي المري غداً بالدوحة (العربي الجديد)
+ الخط -

يلتقي وفد برلماني بريطاني من مجلس اللوردات ومجلس العموم، غدا الجمعة، في الدوحة، رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في قطر، علي بن صميخ المري، في إطار الجهود التي تقوم بها اللجنة الوطنية لمواجهة الحصار المفروض على قطر منذ الخامس من يونيو/ حزيران الماضي.

 وكان الوفد قد التقى، أمس، الأمين العام للجنة الوطنية لحقوق الإنسان، مريم بنت عبدالله العطية، التي أطلعتهم على آثار الحصار المفروض على قطر، والخطوات التي اتخذتها اللجنة على كافة الأصعدة المحلية والإقليمية والدولية. 

كما التقى الوفد البرلماني البريطاني عدداً من ضحايا الحصار والمتضررين في جوانب مختلفة من قضايا حقوق الإنسان، خاصة العائلات التي تشتتت، والطلاب الذين حرموا من إكمال دراستهم، والمواطنين الذين حرموا من تأدية فريضة الحج لهذا العام، إلى جانب المتضررين في الحق في الملكية من الذين فقدوا استثماراتهم في دول رباعي الحصار، حيث عرضوا أمام الوفد البريطاني ما لحق بهم من  أضرار وخسائر بسبب الحصار البري والبحري والجوي، الذي فرضته السعودية والإمارات والبحرين ومصر على قطر، وطلب السلطات في هذه الدول منهم مغادرتها. 

وقامت السعودية والإمارات والبحرين ومصر، في 5 يونيو/حزيران الماضي، بقطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، وفرض حصار اقتصادي عليها، وإغلاق المعابر البرية والجوية معها، بعد حملة تحريض وافتراءات واسعة.