وفد الحوثيين يعود إلى عُمان واشتباكات في مأرب

وفد الحوثيين يعود إلى عُمان واشتباكات في مأرب

22 يونيو 2015
الصورة
قتل 15 حوثياً في مواجهات مأرب (Getty)
+ الخط -
وصل وفد الحوثيين إلى سلطنة عُمان قادماً من جنيف والتقى بوزير الخارجية العماني، يوسف بن علوي، في وقت قتل فيه 15 حوثياً خلال اشتباكات مع "المقاومة الشعبية" في مأرب، شرقي اليمن.

أعلن الناطق الرسمي لجماعة أنصار الله (الحوثيين)، محمد عبدالسلام، أن وفد جماعته ناقش مع بن علوي الوضع في اليمن وما آلت إليه مشاورات جنيف، التي رعتها الأمم المتحدة وانتهت من دون إحراز تقدم".

ميدانياً، أوضح مصدر في "المقاومة الشعبية" الموالية للشرعية، أن 15 حوثياً، قتلوا، في مواجهات اندلعت مع عناصر المقاومة، في محافظة مأرب، شرقي البلاد.

ونقلت وكالة (الأناضول) عن المصدر، الذي فضّل عدم ذكر اسمه، قوله إن مسلحي الحوثي "كانوا يحاولون التسلل لمواقع تتبع المقاومة في منطقة نخلا في المحافظة، ما أدى إلى اندلاع اشتباكات بين الطرفين".

وإلى جانب الـ15 قتيلاً في صفوف الحوثيين، أسفرت تلك الاشتباكات عن مقتل أحد عناصر المقاومة، وإصابة آخرين (لم يُعرف عددهم)، وفقاً للمصدر نفسه الذي أشار إلى "التصدّي لهجوم الحوثيين ومنعهم من التمركز في الجبال المحيطة بموقع نخلا، الذي تتخذه المقاومة مكاناً لتجمع مقاتليها".

إلى ذلك، أعلنت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية "سبأ"، الخاضعة لسيطرة الحوثيين، أن "80 شخصاً قتلوا وأصيب 150 آخرون بجروح من جراء غارات التحالف على محافظة عمران شمالي البلاد منذ نهاية مارس/آذار الماضي".

ولفتت الوكالة إلى أن مديرية حوث في المحافظة "احتلت المرتبة الأولى من حيث عدد الضحايا بـ57 قتيلاً وأكثر من 70 جريحاً من جراء القصف العشوائي لطيران التحالف للمنشآت المدنية والحيوية في المديرية".

وأضافت أن "الطائرات قصفت عدد من مديريات محافظة عمران، مثل "العشة" و"القفلة" و"بني صريم" و"ريدة".

اقرأ أيضاً:ترتيبات لعودة وفد الحوثيين عبر عُمان وتواصل غارات التحالف

 

 

المساهمون