وفاة شخصين بسبب فيضانات في تونس

11 سبتمبر 2019

تسبب هطول الأمطار في تونس بوفاة امرأة ورجل مسن وإصابة آخرين، بعد أن اجتاحت المياه المنازل والطرقات، ما تسبب في تعطل حركة السير بمداخل المدن.

وأكد مراد المشري، المدير الجهوي للحماية المدنيّة بمحافظة صفاقس، في تصريح صحفي: "نبأ وفاة امرأة بالطريق المؤدية إلى تونس، إثر تعرضها لصعقة كهربائيّة بسبب اقترابها من عمود كهربائي أثناء هطول الأمطار".

ولفت المتحدث إلى أن "وحدات الحماية المدنية تدخلت في جميع النقاط السوداء، مثل حي بورقيبة والحفارة والسلطنية وطريق المهديّة وسيدي منصور وحي التوتة بطريق قابس ضمن تحرك متكامل"، مشيرا إلى أن "الوضع في تحسن في أغلب الطرقات بعد أن تم شفط المياه منها ولحسن الحظ لم تجتح المياه إلا بعض المنازل بكميات قليلة" على حد تعبيره.

كما تسببت الأمطار وسوء الحالة الجوية في حادث مرور مروع في محافظة القيروان وسط غربي البلاد، انتهى بوفاة رجل مسن وإصابة شخصين آخرين بجروح متفاوتة الخطورة، على خلفية انزلاق شاحنة واصطدامها بشاحنة خفيفة وسيارة في الطريق الرابط بين الشبيكة والقيروان.

وغمرت مياه الأمطار عددا من المساكن في محافظة أريانة القريبة من العاصمة، وعددا من الأحياء الشعبية بالعاصمة مثل أحياء الزهور وهلال والملاسين والحرايرية. وعمد سكان الأحياء المحاذية للطريق الرئيسي الرابط بين العاصمة ومحافظة بنزرت شمالا إلى إغلاق الطريق بإشعال العجلات وإلقاء الحجارة ووضع حواجز وسط الطريق احتجاجا على عدم تدخل السلطات لإنقاذ ممتلكاتهم.

وأصدر معهد الرصد الجوي نشرة تحذيرية عن تواصل ظهور سحب رعدية، الثلاثاء، بالشمال والوسط ومحليا الجنوب، وتكون مصحوبة بأمطار غزيرة وبكميات تتراوح بين 30 و50 مليمترا مع تساقط البَرد في أماكن محدودة.

تعليق: