وعكة صحية تدفع تيلرسون لإلغاء فعاليات خلال جولته الأفريقية

وعكة صحية تدفع تيلرسون لإلغاء فعاليات خلال جولته الأفريقية

10 مارس 2018
+ الخط -

ألغى وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون، عدداً من الفعاليات في كينيا ضمن جولته الأفريقية، بسبب وعكة صحية.

وقال وكيل وزارة الخارجية الأميركية ستيف غولدشتاين، اليوم السبت، إنّ "الوزير شعر ببعض الإرهاق بعد أيام طويلة من العمل في القضايا الرئيسية في الوطن، مثل كوريا الشمالية".

وقال غولدشتاين، إنّه لا توجد مؤشرات على خطورة مرضه، وإنّ بعض الأحداث ستتم إعادة جدولتها في وقت لاحق خلال رحلته، بما في ذلك زيارة موقع تفجير السفارة الأميركية في نيروبي عام 1998.

وكان تيلرسون يعتزم، اليوم السبت، حضور احتفال برنامج بيبفار، وهو برنامج أميركي لمكافحة فيروس نقص المناعة البشرية "الإيدز" في أفريقيا. كما كان من المتوقع أن يجتمع بالدبلوماسيين الأميركيين العاملين في السفارة الأميركية الجديدة. وأُقيم حفل بيبفار بدونه، فيما تم إلغاء زيارة السفارة.

والجدول الزمني الصارم الذي شمل التوقف في ثلاثة بلدان، أمس الجمعة، أصبح أكثر صعوبة بالنسبة لتيلرسون نتيجة الأحداث في واشنطن، حيث أجرى تيلرسون، معظم الليلة السابقة، عدداً من المحادثات الهاتفية، عندما وافق الرئيس الأميركي دونالد ترامب، على عقد اجتماع مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

ووصل تيلرسون إلى كينيا، بعد ظهر الجمعة، في المحطة الثالثة من جولته الأفريقية التي تشمل خمس دول. وكان قد بدأ زيارته لإثيوبيا، يوم الجمعة، وتوجّه إلى جيبوتي، في زيارة قصيرة، قبل أن يتوجه إلى نيروبي.


(أسوشييتد برس)