وزير جزائري: أعضاء أوبك قد يقررون عقد اجتماع طارئ

وزير جزائري: أعضاء أوبك قد يقررون عقد اجتماع طارئ

20 سبتمبر 2016
الصورة
وزير الطاقة الجزائري (العربي الجديد)
+ الخط -


قال وزير الطاقة الجزائري نور الدين بوطرفة، اليوم الثلاثاء، إن الدول الأعضاء في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) قد يقررون عقد اجتماع طارئ لمناقشة الأسعار فور انتهاء اجتماع غير رسمي في العاصمة الجزائر الأسبوع القادم.

وقال بوطرفة للإذاعة المحلية إنه متفائل بأن المشاركين سيتوصلون إلى إجماع بشأن كيفية استقرار أسواق الخام خلال اجتماع الجزائر الذي سيضم منتجين من داخل أوبك ومن خارج المنظمة في الفترة من 26 إلى 28 سبتمبر/أيلول.

وفي وقت سابق، قال بو طرفة "إن أي قرار من أوبك بتثبيت الإنتاج قد يساعد في استقرار السوق 6 أشهر على الأقل".
وكان الأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك)، محمد باركيندو، قد قال في وقت سابق إن أعضاء المنظمة قد يدعون إلى عقد اجتماع غير عادي لمناقشة أسعار النفط، إذا توصلوا إلى توافق خلال اجتماع غير رسمي في الجزائر هذا الشهر. 
يذكر أن الجزائر تسعى منذ أشهر لإقناع المنتجين بسعر 60 دولاراً لبرميل النفط.
إلى ذلك، توقع الرئيس الأسبق لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، شكيب خليل، أن تستعيد الأسواق النفطية توازنها بحلول النصف الثاني لعام 2017، مما سيدفع بالأسعار نحو مستويات بين 50 و60 دولاراً للبرميل.

المساهمون