وزير المالية التركي: حققنا أهدافنا في 2018

10 يناير 2019
الصورة
عانت الليرة التركية من تراجع كبير في 2018 (الأناضول)
+ الخط -


أكد وزير الخزانة والمالية التركي براءت ألبيرق، أن حكومة بلاده حققت أهدافها في 2018 من خلال تحسين نسبة التضخم وأسعار الصرف والفائدة، وذلك في كلمة ألقاها اليوم الخميس، خلال اجتماع تعريفي بقيم القروض المخصصة للشركات الصغيرة والمتوسطة في إسطنبول.

وأوضح ألبيرق: "حققنا أهدافنا في 2018 من خلال تحسين نسبة التضخم وأسعار الصرف والفائدة"، معتبراً أن تحقيق تلك الأهداف جاء نتيجة عمل جماعي لا نجاح إدارة الاقتصاد فقط، معرباً عن شكره لكل من ساهم في تحقيق الأهداف المرسومة في 2018.

كما أعلن ألبيرق حزمة قروض بقيمة 20 مليار ليرة تركية (3 مليارات و674 ألف دولار) للشركات الصغيرة والمتوسطة التركية.

وأكد أنهم أطلقوا دعماً مالياً للشركات الصغيرة والمتوسطة في جميع قطاعات التصنيع والتصدير، وذلك لتسهيل حصولها على التمويل، وتعزيز قدراتها الإنتاجية والتوظيف، ومزاولة التجارة. 

يأتي كلام ألبيرق بعد يوم من كشف الرئيس رجب طيب أردوغان، أمس الأربعاء، أن تركيا أصبحت في المرتبة 13 بين أكبر اقتصادات العالم وفقاً لتعادل القوة الشرائية، مشيراً إلى أن حجم الاستثمارات الدولية في تركيا خلال السنوات الـ16 الماضية تخطى 201 مليار دولار.

وقال أردوغان: "أصبحنا اليوم في المرتبة الـ13 بين أكبر اقتصادات العالم وفقاً لتعادل القوة الشرائية وسنرتقي إلى مرتبة أعلى نهاية العام الجاري"، لافتاً إلى أن بلاده حققت نجاحاً كبيراً في الصادرات خلال 2018.

وأضاف: "بلغت صادراتنا نهاية العام الماضي 168.1 مليار دولار، ولم نكتف بذلك بل حققنا نجاحاً مهماً من خلال خفض عجز التجارة الخارجية إلى 55 مليار دولار".

(الأناضول، العربي الجديد)

المساهمون