وزير الرياضة الجزائري يرد على المخلوفي ويقدم له هذا الوعد

07 يوليو 2020
الصورة
المخلوفي حصد عدة ميداليات في الأولمبياد (مصطفى أبو مؤنس/فرانس برس)

 

 

أكد وزير الشباب والرياضة الجزائري سيد علي خالدي أن العمل جارٍ من أجل إعادة العداء توفيق مخلوفي إلى بلاده متى سمحت الظروف، بعد أن شكا الأخير من تجاهل رسمي له، بعدما علق في جنوب أفريقيا بسبب فيروس كورونا.

ورد خالدي، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بالتأكيد على أنه يواصل متابعة وضع البطل الأولمبي، وأضاف "أتابع عن كثب الوضعية التي يوجد فيها بطلنا الأولمبي توفيق مخلوفي. أتواصل معه أنا ومصالحي باستمرار وأسهر شخصيا على راحته وظروف إقامته على غرار رياضيينا في كل مناطق العالم".

وتابع "بالرغم من الوضعية الصحية الاستثنائية وتوقف الرحلات الجوية، فإن الدولة الجزائرية ستواصل بذل قصارى جهدها وكل ما في وسعها لإجلاء رياضييها أينما وجدوا حينما تسمح الظروف بذلك".

وكان العداء، المتوج بذهبية سباق 1500م في أولمبياد لندن 2012 وفضية 800م وفضية 1500م في ريو 2016، قد كتب عبر صفحته على "فيسبوك" في نهاية الأسبوع "تقريبا أربعة أشهر وأنا مرمي في جنوب أفريقيا، لا إجلاء ولا حتى حركة تشبه له من طرف الدولة الجزائرية للرجوع إلى أرض الوطن. أثبت لي أنه لا قيمة لي كمواطن جزائري أو حتى كبطل أولمبي دافع وشرّف الراية الجزائرية".

وأغلقت الجزائر كل حدودها منذ 19 آذار/ مارس الماضي بسبب "كوفيد-19"، وأكدت أنها لن تعيد فتحها قبل السيطرة على تفشي الوباء.