وزير الداخلية اللبناني: مستمرون بمكافحة الإرهاب رغم وقف الهبات

وزير الداخلية اللبناني: مستمرون بمكافحة الإرهاب رغم وقف الهبات

14 مايو 2016
الصورة
المشنوق يشدد على ضرورة تدريب القوى الأمنية (الأناضول)
+ الخط -


أكد وزير الداخلية اللبناني، نهاد المشنوق، اليوم السبت، أن "عمليات مكافحة الإرهاب مستمرة في لبنان بالجهود الذاتية، وسط الحديث عن وقف الهبات وإلغائها".

واعتبر المشنوق في كلمته، اليوم، أن تحقيق فرقة "الفهود - السرية الخاصة" في قوى الأمن الداخلي للمركز الأول في "بطولة المحارب السنوية الثامنة" التي أقيمت في الأردن بمشاركة 27 دولة، يُثبت قدرة لبنان على الاستمرار "بعضلاتنا وبعقلنا وبتدريباتنا".

لكن المشنوق شدد في المقابل على ضرورة "تأمين التدريب للقوى الأمنية لأن الحرب التي نخوضها في وجه الإرهاب تحتاج قبل كل شيء إلى تدريب عالٍ، ونحتاج ثانياً إلى تطوير المعدات والتقنيات القادرة على مواكبة هذا التدريب".

وتطرق المشنوق في كلمته بطريقة غير مباشرة إلى ملف الفساد داخل مؤسسة قوى الأمن الداخلي، مُعتبراً أن "قوى الأمن هي المؤسسة الوحيدة التي بادرت إلى المحاسبة العلنية، والخطأ مسألة عابرة وليست مسألة مقيمة في قوى الأمن".

كما جدد الحديث عن انتهاك القوى الأمنية لحقوق السجناء والموقوفين في سجن رومية خلال عملية نقلهم من مبنى لآخر قبل أشهر، واصفاً العملية بأنها "واحدة من أنظف العمليات الأمنية التي أنهت فوضى عمرها سنوات عدة"، وهي انتهاكات وثقتها كاميرات عدد من رجال الأمن الذين شاركوا في نقل السجناء، قبل أن يتم تسريبها وأظهرت إهانة السجناء والموقوفين وضربهم أثناء عملية النقل وبعدها.


المساهمون