وزير الخارجية اليمني: جاهزون للمشاركة في مشاورات جنيف

01 سبتمبر 2018
+ الخط -
أكّد وزير الخارجية اليمني، خالد اليماني، اليوم السبت، أن وفد الحكومة الشرعية بات جاهزاً للمشاركة في مشاورات جنيف المقرر أن تنطلق في السادس من الشهر الجاري.

وأفادت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، بنسختها التابعة للشرعية، بأن اليماني استقبل في الرياض المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، وجدّد التعبير عن دعم الحكومة لجهوده، والتأكيد أن وفداً بات جاهزاً للمشاركة في مشاورات السادس من سبتمبر/ أيلول الجاري.

من جانبه، ووفقاً للوكالة الحكومية اليمنية، استعرض المبعوث الأممي الإجراءات والترتيبات اللوجستية لجولة المشاورات، وأكد الالتزام بـ"المرجعيات الثلاث"، التي تطالب بها الحكومة، ممثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني وقرارات مجلس الأمن الدولي وفِي مقدمتها القرار 2216.

وفيما كانت المعلومات الأولية تتحدّث عن لقاء مرتقب لغريفيث مع الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، في زيارته التي بدأها إلى الرياض، يوم السبت، تحدّثت أنباء لاحقاً عن اعتذار هادي عن اللقاء، لأسباب لم تفصح مصادر رسمية حولها.

في صنعاء أيضاً، أعلن "حزب المؤتمر الشعبي العام" تلقيه دعوة رسمية من المبعوث الأممي، للمشاركة في المشاورات المقبلة، بعد أن كانت قيادات في الحزب قد قالت في وقتٍ سابقٍ إنه خارج المشاركة.

وعقدت "اللجنة العامة" للحزب في صنعاء اجتماعاً، وكلفت قيادته ممثلة بالقائم بأعمال رئيسه صادق أمين أبوراس، بتشكيل الوفد.

وكان الحزب يمثّل وفداً مستقلاً إلى جانب الحوثيين خلال جولات المشاورات السابقة، إلا أن قيادات في الحزب، قالت في وقت سابقٍ، إنها لم تتلق أي دعوة للمشاركة، واعتبرت ذلك مخالفاً لتصريحات سابقة للمبعوث الأممي قبل أن تعود اليوم لتأكيد تلقيها دعوة المشاركة في المشاورات.