وزير الخارجية السعودي: نواجه مشاغبات إيران في اليمن

وزير الخارجية السعودي: نواجه مشاغبات إيران في اليمن

10 يوليو 2015
الصورة
الجبير: علاقاتنا لا تعتمد على أميركا (Getty)
+ الخط -

قال وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، اليوم الخميس، إن بلاده "تعتمد على الله أولاً، وقدراتها ثانياً، في بناء علاقاتها"، نافياً أن تكون علاقات السعودية الإقليمية، وخاصة مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية تحدد بناء على المواقف الأميركية".

وأضاف في مؤتمر صحافي مع نظيره الأردني ناصر جودة في العاصمة عمان: "علاقاتنا لا تعتمد على أميركا ولا على غيرها، علاقتنا مع أميركا تقوم على التعاون والتقارب، فيما يخدم مصالحنا".

وحول دور أميركا في احتلال العراق عام 2003 وتسهيل سيطرة إيران على العراق، قال الجبير "لا ننظر لقرارات اتخذت قبل 12 سنة، واليوم يعارضها القائمون على الإدارة الأميركية".

وبخصوص المخاوف من اجتياح إيراني للسعودية، في ظل الوجود والنفوذ الإيراني في كل من العراق وسورية ولبنان واليمن، شدد الجبير على أن" إيران لن تجتاحنا، لا أحد يجتاحنا، نحن أناس نمتلك صبرا وحكمة وعندنا قدرة وقوة عسكرية".

وأكد الوزير الذي يزور الأردن لأول مرة منذ استلامه منصبه على دور بلاده في مقاومة ما وصفه "مشاغبات إيران في المنطقة"، معتبراً أن "التدخل السعودي في اليمن جاء دعما للشرعية وفي إطار مقاومة السعودية لمشاغبات إيران".

ولفت إلى أن "إيران دولة قوية وعظيمة ولها تاريخ عريق ونحترم ذلك، ونأمل أن يكون لنا أفضل علاقات ثنائية معها تقوم على الاحترام المتبادل، ولكن ما نراه من إيران على مدار 35 سنة عكس ذلك، وكل ما جاء من إيران كان عداء".

وغمز الجبير من علاقة إيران بتنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، قائلاً: "ارتكب داعش عمليات إجرامية وإرهابية ضد العرب، ولكن لم ترتكب أعمالا عدوانية ضد إيران".

من جهته، أكد الوزير الأردني ناصر جودة، على موقف بلاده الداعي إلى حل سياسي في العراق وسورية.

وقال إن "المسار السياسي في العراق سيعيد اللحمة لأبناء الشعب العراقي ويدعم المسار السياسي للأمام، فيما الحل السياسي في سورية سيؤدي إلى نهاية الأزمة الإنسانية، في وقت لن يؤدي إنهاء الأزمة الإنسانية في سورية للوصول إلى إنهاء للأزمة السياسية".


اقرأ أيضاً:الجبير وكيري يعلنان هدنة إنسانية مشروطة تبدأ الثلاثاء باليمن

المساهمون