وزير إسرائيلي من "الليكود": تلقيتُ دعوة رسمية لزيارة الإمارات

14 مايو 2018
الصورة
قرا: كثير من دول الخليج ترغب بزيارة إسرائيل (تويتر)
+ الخط -
كشف وزير الاتصالات الإسرائيلي أيوب قرا، المنتمي إلى حزب "الليكود"، النقاب عن أنّه تلقّى دعوة رسمية لزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة، في أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وفي مقابلة أجرتها معه إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الإثنين، قال قرا "إنّها المرة الأولى التي تقدّم دولة عربية، دعوة رسمية علنية، لوزير إسرائيلي لزيارتها"، معتبراً أنّ هذه الخطوة تأتي في إطار التحولات الدراماتيكية التي تشهدها العلاقة بين إسرائيل، والعديد من دول الخليج".

وأضاف قرا أنّ الدول العربية، تكشف يوماً بعد يوم، عن رغبة في "الارتباط مع إسرائيل"، معتبراً أنّ هذا التطور "يأتي في إطار التحوّل الذي تشهده بيئة إسرائيل الإقليمية".

وزعم قرا أنّ "الكثير من الجهات العربية، لاسيما في دول الخليج، تبدي رغبة في زيارة إسرائيل، في القريب العاجل"، مشيراً إلى أنّ "الكثير من الأطراف الرسمية في الخليج، لا تتردد في التعبير عن دعمها لتل أبيب ومواقفها".

واعتبر أنّ "نتائج الانتخابات البرلمانية في العراق، تحمل مؤشرات إيجابية وتدلل على أنّها تؤذن بإضعاف مكانة إيران هناك"، مضيفاً أنّ "هذه النتائج، تحقّق أهدافاً إسرائيلية متمثلة في احتواء إيران، دون الحاجة إلى خوض حرب ضدها".

وأشار قرا إلى أنّ الزيارة "الناجحة" التي قام بها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إلى موسكو، "أسهمت في توفير عوامل، ستقلّص من قدرة إيران على العمل في سورية مستقبلاً".

يُذكر أنّ قرا قد امتدح تغريدة وزير خارجية البحرين خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، الخميس، التي دافع فيها عن الضربات الاسرائيلية على سورية، واصفاً إياه بـ"حق في الدفاع عن النفس".


واعتبر قرا، في تغريدة على "تويتر"، أنّ الموقف الذي عبر عنه الوزير البحريني يُعد "دعماً تاريخياً لإسرائيل".

وأضاف أنّ "هذا يمثّل دعماً لنا ضد الاعتداء الإيراني، ويعكس رسوخ تحالف جديد في الشرق الأوسط، وإسرائيل جزء مهم من هذ التحالف".