وجوه مكررة في "مهرجان القلعة للموسيقى والغناء": لا جديد

27 يوليو 2018
الصورة
يكرم المهرجان الفنان هاني شاكر (سامح شريف/فرانس برس)
+ الخط -
على الرغم من أن "مهرجان القلعة للموسيقى والغناء" في دورته الـ27 سيقام لأول مرة بعدما حصل على الشارة الدولية، إلا أنه لا جديد في جدوله المعتاد سنوياً، إذ سيشارك الفنانون أنفسهم في الحدث الذي يبدأ يوم 2 أغسطس/آب المقبل، وينتهي يوم 17 من الشهر نفسه.

المهرجان الذي يرأسه رئيس دار الأوبرا المصرية، مجدي صابر، يقام على مدار 15 يوماً، ويقدم 37 حفلاً بمشاركة 6 دول بجوار مصر، وهي فلسطين وسورية والمكسيك وبنما وتونس والصين. وستكون الحفلات على مسارح "محكي قلعة صلاح الدين الأيوبي".

وتقرر تكريم الفنانين علي الحجار وهاني شاكر، لتأثيرهما في تاريخ المهرجان بكافة دوارته السابقة. كما سيكرم عددٌ من الشخصيات ممن أسهموا في الارتقاء بالمهرجان في السنوات الماضية، مثل عازف الكلارينيت في أوركسترا القاهرة السيمفوني ورئيس البيت الفني السابق محمد حمدي، وعازف الفيولا علاء خليل، ومخرج حفلات الأوبرا في التليفزيون المصري سيد أمين أبوالهدى، والكاتبة والناقدة الصحافية كريمان حرك، وخبير ضبط وصيانة البيانو حاتم منصور.


ومن الفنانين المقرر مشاركتهم في الحفلات: التونسية غالية بن علي، والفلسطينية دلال أبوآمنة، والسوري مجد القاسم. ومن المصريين يشارك علي الحجار وهاني شاكر ونادية مصطفى ونيفين رجب وهشام عباس وإيمان البحر درويش، إضافة إلى لؤي وأحمد جمال ونسمة محجوب ومحمد رشاد ومحمد الحلو وخالد سليم وإيهاب توفيق ومحمد محسن ومدحت صالح، والعازفة نسمة عبدالعزيز.


كما تشارك بعض الفرق الغنائية مثل "فريق فؤاد ومنيب"، و"سوارية"، و"عمدان النور"، و"مونت كاير" و"النفيخة"، و"ويف جاز باند"، و"محمد وهيدي"، و"بغدادي باند". ومن المكسيك يشارك فريق "يكال انساملي"، ومن بنما يشارك "فريق بنما للفلكلور"، وتشترك الصين ببعض الأغاني والاستعراضات من الفلكلور الصيني.

وكعادة المهرجان في الاهتمام بالإنشاد الديني تستقبل دورته المقبلة المنشدين ياسين التهامي ومحمود التهامي، "مجموعة الحضرة للإنشاد الصوفي"، وشاركت هي نفسها في معظم دورات المهرجان السابقة.

دلالات

المساهمون